القاهرة - ياللاكورة:

أصدر رئيس الجمهورية محمد مرسي قراراً جمهورياً اليوم الثلاثاء بضم ضحايا مجزرة بورسعيد إلى شهداء ثورة 25 يناير المجيدة.

وأعلن خالد بدوي الأمين العام للمجلس القومي لرعاية أسر شهداء ومصابي الثورة اليوم الثلاثاء في مؤتمر صحفي برئاسة الجمهورية عن قيام مرسي بإصدار قراراً جمهورياً بضم ضحايا مجزرة بورسعيد لشهداء الثورة.

وكان ملعب بورسعيد قد شهد في الأول من شهر فبراير 2012 مجزرة راح ضحيتها 72 ضحية - بحسب التقارير الرسمية - من مشجعي النادي الأهلي.

الجدير بالذكر أن الاتحاد المصري للكرة قد اتخذ قراراً اليوم الثلاثاء بالوقوف دقيقة حداد قبل كل مباراة على أرواح جماهير الأهلي.