كتب - كريم رمزي:

قضت محكمة جنايات بورسعيد في جلستها التي أقيمت صباح السبت بأكاديمية الشرطة بالتجمع الخامس بإحالة أوراق 21 متهما إلى فضيلة المفتي، والحكم على باقي المتهمين في جلسة 9 مارس المقبل، وذلك في قضية مذبحة بورسعيد التي راح ضحيتها 72 مشجع من جماهير الأهلي في الأول من فبراير 2012.
 
ونطق القاضي الحكم مباشرة بمجرد دخوله قاعة المحكمة ساردا أسماء الـ 21 متهما الذي تم احالة أوراقهم للمفتي، والذي ليس من بينهم قيادات الداخلية المتهمين في القضية.

وأعلن القاضي حظر النشر في القضية حتى موعد الحكم المقرر له 9 مارس المقبل.

وانطلقت الأفراح العارمة داخل قاعة المحكمة فور صدور الحكم، وعلت أصوات الزغاريد من أسر الشهداء، مرددين "يحيا العدل".

وانتقلت الأفراح مباشرة لمجموعة أولترا أهلاوي التي تجمعت أمام مقر النادي الأهلي بالجزيرة وعلت الهتافات ضد المصري وجماهير بورسعيد.

وعلى الجانب الآخر، سادة حالة غضب عارمة في بورسعيد، وقامت جماهير المصري بتكسير كاميرات التلفزيون المختلفة، وأيضا كافة السيارات.

وحاول أهالي المحكوم عليهم بالإعدام اقتحام سجن بورسعيد، والذي يتواجد فيه المتهمين الذين لم يحضروا لجلسة المحاكمة.

لمشاهدة فيديو لحظة النطق بالحكم اضغط هنا

لمشاهدة فرحة أولترا أهلاوي واهالي الشهداء بالحكم ضغط هنا

لمشاهدة فيديو تجمهر جماهير الأهلي والمصري قبل الحكم أضغط هنا

لمشاهدة صور أهالي الشهداء داخل قاعة المحكمة أضغط هنا

لمشاهدة صور الآلاف يحاصرون سجن بورسعيد أضغط هنا 

لمشاهدة صور جماهير بورسعيد تتابع المحاكمة من على المقاهي أضغط هنا