كتب - محمد الفرماوي:

قال أحد الضباط المحاصرين بسجن بورسعيد أن الوضع في المنطقة المحيطة بالسجن العمومي كارثي، مشدداً على أن الوضع يزداد سوءاً كل دقيقة.

وتابع الضابط الذي لم يكشف عن اسمه في تصريحات تلفزيونية "نطلب من الجهات المختصة طائرة لنقل القتلى والمصابين في صفوفنا".

واشار الضابط إلى أن الأشخاص الذين يطلقون النيران خارج السجن مدربون على ذلك نظراً لدقة اصاباتهم والتي غالبا ما تتم تجاه الرأس.

وتابع "يتم مهاجمتنا بأسلحة ثقيلة لم نحددها بعد، وتسليحنا غاز وفض مظاهرات وليس تسليح قتالي".

وناشد الضابط بإنهاء الأزمة مشيراً إلى أن هناك المزيد من القتلى من الجانبين ليس لهم أي ذنب.

لمشاهدة تصريحات ضابط الشرطة المحاصر في بورسعيد اضغط هنا