كتب – محمد يسري مرشد:

هل تنازل الأهلى عن المنمافسة على بطولة دورى أبطال افريقيا والدورى الممتاز؟ .. سؤال طرح نفسه عقب أن تخلي عن الثلاثى محمد ناجي جدو وأحمد فتحي ومحمد أبو تريكة بالإضافة إلى إصابة قائد الفريق حسام غالي .

ويقدم Yallakora.com خلال التقرير التالي ابرز المرشحين لتعويض غياب الثلاثى المعار إلى هال سيتى الإنجليزي وبنى ياس الإماراتي.

الثنائى الأبرز

كان الثنائى أحمد فتحي ومحمد ناجي جدو ابرز لاعبي الأهلى فى بطولة دورى أبطال افريقيا الماضية وبالتحديد فى دور الـ 8 بالإضافة إلى وليد سليمان والسيد حمدي .

ويمتلك جدو وفتحي طاقة وحيوية وقوة بدنية وهما إضافة وقوة كبيرة لا يستهان بها .

بديل فتحي

يملك الأهلى فى مركز الظهير الأيمن شريف عبد الفضيل الخيار الأول لحسلم البدرى المدير الفنى للفريق فى هذا المركز وأحمد صديق الظهير الطائر الذى لا يحظي بثقة مديره الفنى بالإضافة إلى محمد بركات الذى شغل هذه المركز ولكن فى طريقة 3-4-3 التى اعتمد عليها البرتغالي مانويل جوزيه فى فترة ولاياته الثانية.

عبد الفضيل بالتأكيد سيكون الأقرب لتعويض فتحي فى طريقة البدرى 4-2-3-1 وهو يحظي على ثقة مديره الفنى فى هذا المركز.

عبد الظاهر

وتأتى صفقة الأهلى الوحيدة التى ابرمها فى السياق لتكون بديلاً محتملاً ومثالياً لمحمد ناجي جدو مهاجم الأهلي.

أحمد عبد الظاهر قائد ومهاجم انبي السابق وصفقة الأهلى الوحيدة فى فترة الإنتقالات الشتوية ، يتشابه أسلوبه مع جدو من حيث القوة والإندفاع البدني والسرعة وهو الخيار الذى رشحه جدو نفسه .

ويأتى فى المرتبة الثانية الموريتانى دومينيك دا سلفا الأقرب للرحيل عن البقاء فى الناي الأحمر .

ويملك دومينيك مقومات بدنية رائعة من سرعة وإندفاع وهو لاعب مثالي فى تنفيذ الهجمات المرتدة إذا تخلص من عصبيته ومن مزاجه الشخصي الذى يؤثر على أداءه الفنى.

وستكون علاقة دومينيك بالبدرى هي التحدي الذى ينتظر الثنائى .

أفضل لاعب فى أفريقيا

لن يتأثر الأهلى فنياً بشكل كبير عقب رحيل ابو تريكة مع الوضع فى الإعتبار خبرة الأخير إلا أن وجود عبد الله السعيد ووليد سليمان فى هذا المركز يخفف كثيراً من غياب أبو تريكة أفضل لاعب فى البطولة وفى أفريقيا العام الماضى .

وخاض الأهلى مواجهات كثيرة بدون أبن تريكة فى البطولة الماضية ولم يخسر فيها وبرز الثنائى عبد الله السعيد ووليد سليمان فى غياب أمير القلوب الأهلاوي.

رحيل أبو تريكة أيضاً قد يضع لاعب مثل أحمد شكرى أو أحمد صديق نفسه فى خيارات البدرى لهذا المركز بالإضافة إلى محمود حسن " تريزيجه " أو محمد بركات نفسه .

شارك برأيك .. من يعوض غياب أبو تريكة وجدو وفتحي ؟