كتب- محمود فهمي:

تدخل وسطاء لحل الازمة القائمة بين عصام الحضري حارس مرمى المريخ السوداني وادارة ناديه بسبب عدم حصول الحارس على مستحقاته المالية لدى النادي خلال الفترة الماضية وطلبه الرحيل عن المريخ.

وكان المريخ قد عرض على الحضري تخفيض راتبة من 22 الف دولار الى 7 الاف دولار مع توفير 5 الاف دولار جانب من مقدم تعاقده الذى يصل الى 20 الف دولار لإثناء الحارس عن فكرة الرحيل وانتظامه بتدريبات فريقه خلال الفترة المقبلة.

ووفقاً لما اكدته صحيفة " كفرووتر" السبت ان هناك تحركات يقودها احد الشخصيات المريخية – وسيط – التى تحظى باحترام مجلس المريخ لإيجاد حل وسط بين النادي والحارس.

واشارت الصحيفة ان تلك الشخصية اشترطت ان يلتزم الطرفين بالحقوق والوجبات الواقعة عليهما على ان ينتظم الحضري في تدريبات المريخ اعتباراً من السبت وتقسيط مستحقات الحارس لحين انتهاء عقده مع النادي الذى ينتهى الموسم المقبل فضلاً عن صرف الراتب الشهري له بنهاية الشهر الجاري.

الجدير بالذكران مسؤولي المريخ لم يعترفوا بالعقد المبرم بين الحضري ومجلس ادارة المريخ السابق برئاسة جمال الوالي بينما اعترفوا بصحة العقد المتواجد بسجلات الاتحاد وينص على حصول الحضري على راتب يقدر بـ 5 الاف دولار.