كتب - طارق طلعت:

أكد عماد متعب مهاجم النادي الأهلي أنه جاهز للإدلاء بشهادته في حق أحد المحكوم عليهم بالإعدام في مذبحة بورسعيد.

وكانت محكمة الجنايات قد قررت يوم 26 يناير الماضي تحويل أوراق 21 متهم إلى فضيلة المفتي.

وكان أهل أحد المتهمين في هذه القضية قد قاموا بالاتصال بعماد متعب وطلبوا منه شهادته خاصة وأنه يعرف نجلهم الذي يعد أحد مشجعي النادي الأهلي.

وقال متعب في تصريحات للموقع الرسمي للنادي الأهلي :" أثناء مذبحة بورسعيد وفي دخول الجماهير إلى غرفة الملابس للاستنجاد بلاعبي الأهلي ، طلب مني هذا الشخص المساعدة وقمت بذلك معه بشكل ما أثناء تزاحم الجماهير ، ومرت الواقعة وبعد فتح التحقيقات فوجئت بهذا الشاب ينتظرني بعد أحد التدريبات ويحاول أن يذكرني بنفسه إلى أن تذكرته وتأكدت من أنه أحد الأشخاص الذين استنجدوا بغرف خلع الملابس مع باقي الجماهير يوم الذبحة".

وأضاف متعب :" هذا الشاب أخبرني أنه تم وضعه في هذه القضية على الرغم من أنه من جماهير النادي الأهلي وطلب شهادتي ورحبت بذلك  ، لكن الموضوع هدأ نسبيا إلى أن حكمت المحكمة بتحويل أوراقه إلى فضيلة المفتي وهو ما جعل أهله يتصلون بي من أجل الشهادة وهو ما دفعني للترحيب بالشهادة".