كتب – عبد القادر سعيد:

نفى أحمد أيوب مدرب النادي الأهلي أن يكون سعيداً بهزيمة فريقه أمام حرس الحدود فريقه القديم بثلاثية في مباراة الجولة الخامسة في المجموعة الأولى بالدوري المصري.

وقال أيوب في تصريحات لـ Yallakora.com : "من العيب أن يقول أحد أني أفرح لهزيمة الأهلي، فلقد تربيت في هذا النادي واعتبره بيتي الأول".

وكان أيوب قد اتجه عقب نهاية المباراة إلى لاعبي حرس الحدود وجهازهم الفني ليصافحهم ويتبادل معهم الضحكات مما أثار الاستياء خاصة مع حالة الحزن التي ظهرت على الجهاز الفني واللاعبين.

وأضاف أيوب قائلاً: "الأهلي هو الذي صنع أحمد أيوب، فكيف أفرح لهزيمته؟"، ثم انتقل أيوب لتوضيح فعلته عقب اللقاء قائلاً: "قبل المباراة كنا في محاضرة ولم أتمكن من رؤية لاعبي الحرس وجهازهم الفني لمصافحتهم، ولم تسنح الفرصة لذلك إلا عقب نهاية المباراة".

وتابع مدرب الأهلي: "عملت في حرس الحدود 9 سنوات متواصلة، وكان واجباً أن أذهب لمصافحة اللاعبين والجهاز الفني، ولكن فهم هذا الأمر خاطئاً بأني سعيد بانتصارهم علينا".

وأردف أيوب قائلاً: "انكسرت لهزيمة الأهلي وحزين جداً مثل أي لاعب أو فرد في الجهاز الفني، وذهابي للاعبي الحرس وابتسامتي معهم شيء طبيعي يحدث في أوروبا، فبعد كل مباراة يذهب الفريقين لمنتصف الملعب لمصافحة بعضهم البعض وتدور أحاديث جانبية بين الجميع".

وأتم مدرب الأهلي حديثه: "لم أقصد أن يشعر أحد بأنني احتفل مع لاعبي الحرس بانتصارهم على الأهلي الذي هو بيتي، فقط كنت أقوم بمصافحتهم لأن –العِشرة- تحتم عليّ فعل ذلك".