كتب - كريم رمزي:

أوضح علي عبد المنعم مدير التسويق في الأهلي كيفية التعامل في انجلترا مع الازمات التسويقية المتعلقة بالرعاة والبث الفضائي والتي تواجه عادة مسابقة الدوري المصري.

وعاد علي مؤخرا من رحلة استغرقت 15 يوما في انجلترا زار خلالها أندية مانشستر يونايتد والأرسنال وتشيلسى وفولهام وبرمنجهام وذلك للاطلاع على أحدث ما جاء في العملية التسويقية لحقوق الأندية.

وأشار عبد المنعم في بداية حديثه لـ Yallakora.com عن المشكلة الأبرز في الكرة المصرية والخاصة بنسب البث الفضائي، حيث قال "في انجلترا البث الفضائي يوزع بطريقة مثالية وعادلة لكل الأندية".

وأضاف "البث الفضائي في انجلترا يوزع على النحو التالي: 50% توزع على كل الأندية بالتساوي، و25% على الفرق المتقدمة في ترتيب جدول اخر دوري، و25% على عدد المباريات التي تذاع بشكل مباشر لكل فريق، اي ان مانشستر يونايتد على سبيل المثال تذاع له مباريات مباشرة أكثر من فولهام".

وواصل "لا يحصل الاتحاد الانجليزي أو رابطة الأندية على أي نسبة من البث الفضائي، بينما في مصر يحصل اتحاد الكرة على 15%".

وأردف "يكفي القول ان المصدر الأول في أرباح نادي مثل مانشستر يونايتد، يأتي من ربح البث التلفزيوني".

وفي سياق اخر، تحدث مدير تسويق الأهلي عن تجربة "الانجليز" في الأزمة التي تواجه الأهلي واتحاد الكرة والخاصة بالرعاة.

ويرفض الأهلي وضع رعاة اتحاد الكرة خلفه في المؤتمرات الصحفية لمباريات الدوري، ويرى ان من حقه وضع رعاة النادي وهو ما يكلفه غرامات متواصلة.

ويوضح عبد المنعم "في انجلترا، يدفع بنك باركليز راعي الدوري الانجليزي 40 مليون استرليني للأندية من أجل وضع شعار البنك على أكمام قمصان كل الفريق".

وأضاف "وحتى يقوم بنك باركليز أو راعي البطولة بهذا الأجراء يحتاج لموافقات 50% من عدد الأندية +1 حتى يتخذ هذه الخطوة وليس عن طريق الاجبار".

واستطرد "لا توجد أزمة في المؤتمرات الصحفية لأندية مثل ليفربول وفولهام ترعاها بنوك، وهو نفس نشاط الشركة الراعية للبطولة، وذلك في اشار لأزمة الأهلي واتحاد الكرة والخاصة بشركتين تقدم خدمات اتصالات المحمول".

ويبحث عبد المنعم مع حسن حمدي رئيس النادي الأهلي في اجتماع مطول بعقد قريبا سبل تطبيق التجربة الانجليزية في التسويق الرياضي وحل المشاكل المرتبطة به.