كتب – أحمد فوزي :

نفي حمادة المصري عضو مجلس إدارة الإتحاد المصري لكرة القدم سرقة أي أموال من الجبلاية أثناء أحداث السبت.

ونشرت تقارير صحفية تفيد بسرقة ستة ملايين جنية من خزينة إتحاد الكرة أثناء أحداث الشغب التي حدثت يوم السبت.

وحول ذلك رد حمادة المصري في تصريحات إذاعية: "إتحاد الكرة لم يتعرض لسرقة أي أموال من خزائنه وكل ما تردد عكس ذلك ليس له أي أساس من الصحة".

وتابع: "لن نلتزم الصمت عما تعرض له إتحاد الكرة وسنعمل بكل ما لدينا لإعادة كافة حقوقه مرة أخري".

تجدر الإشارة إلي أن أعداد كبيرة من الجماهير قد إقتحمت إتحاد الكرة يوم السبت وأشعلت فيه النيران".