الجزائر (طارق طلعت):

زحفت الجماهير الجزائرية بكثافة بالغة نحو ملعب عمر اوسيف والذي سيحتضن بعد قليل مواجهة منتخب الشباب المصري امام نظيره الجزائري في ثاني مباريات المجموعة الاولى لكأس افريقيا للشباب تحت 20 سنة.

وتنطلق المباراة في تمام الساعة الـ9:30 مساء بتوقيت القاهرة، ويحتاج المنتخب المصري فيها لتحقيق الفوز لضمان الترشح للدور قبل النهائي اضافة الى ضمان بطاقة تأهل لمونديال الشباب القادم بتركيا الصيف القادم.

ويحتل المنتخب المصري صدارة المجموعة برصيد 3 نقاط بعد فوزه على غانا في الجولة الاولى فيما يحتل المنتخب الجزائري المركز الثاني برصيد نقطة وحيدة بعد التعادل مع بنين.

وافاد مراسل Yallakora.com في الجزائر ان الجماهير الجزائرية زحفت بكثافة قبل ساعات من بداية اللقاء حتي تمكنت خلال الشوط الثاني للقاء بنين وغانا من ملئ المدرجات بالكامل.

وتبلغ سعة ملعب عمر اوسيف 11 الف متفرج، واكد مراسل Yallakora.com ان نصف هذا العدد متواجد حاليا خارج الملعب.

وانتشرت تجارة التذاكر السوداء بكثافة بالغة خارج الملعب في ظل السعى الواضح للجماهير الجزائرية لمساندة منتخب بلادها الشاب في هذا اللقاء.