كتب – عبد القادر سعيد:

يخوض منتخب شباب مصر مباراته الثالثة والأخيرة في مرحلة المجموعات ببطولة كأس الأمم الأفريقية أمام منتخب بنين مساء الجمعة.

الفريق المصري نجح في تحقيق العلامة الكاملة حتى الأن بانتصارين على غانا في افتتاح مبارياته في البطولة، وعلى الجزائر في المباراة السابقة ليصل للنقطة السادسة ويتربع على صدارة المجموعة.

وضمن أبناء ربيع ياسين تأهلهم لنهائيات كأس العالم بتركيا في الصيف المقبل، بعدما ضمنوا التأهل لنصف نهائي البطولة الإفريقية عقب حصدهم للنقاط الستة.

وعلى الرغم من تصريحات ربيع ياسين المدير الفني للمنتخب بأنه سيريح بعض اللاعبين ويعتمد على عدد من البدلاء إلا أن ذلك لا يعني أي تهاون أو استرخاء في مواجهة بنين.

فالمنتخب المصري يسعى أولاً إلى تصدر المجموعة حتى يحافظ على الملعب الذي انتصر عليه في أول جولتين بعدما تعود عليه وليواجه ثاني المجموعة الثانية بدلاً من الصدام مع متصدرها.

ويسعى الفريق المصري أيضاً إلى الدفاع عن أحلام الجزائر في البطولة مثلما صرّحت سحر الهواري رئيس البعثة وربيع ياسين المدير الفني بأن شباب مصر سيعملوا على هزيمة بنين لإبعادها عن المنافسة لمصلحة الجزائر.

وتتساوى الجزائر مع بنين في المركزين الثالث والرابع برصيد نقطة لكل منهما، وفرصة الجزائر الوحيدة في التأهل هي أن تفوز على غانا بأي نتيجة وتفوز مصر على بنين بأي نتيجة أيضاً.

وينتظر متابعي المنتخب المصري للشباب الدفع بالعناصر التي لم تشارك حتى الأن في البطولة أمام بنين ، وعلى رأسهم أمير عادل اللاعب المصري صاحب الجنسية الدنماركية وصانع ألعاب فريق الشباب بأيندهوفن الهولندي.

وتلعب الجزائر في نفس التوقيت في السادسة والنصف مساء الجمعة بتوقيت القاهرة أمام منتخب غانا في مباراة نارية لحسم بطاقة التأهل الثانية لنهائيات كأس العالم ونصف نهائي كأس الأمم الأفريقية.