كتب - كريم رمزي:

صرح مصدر مقرب من محمد بركات ان خلافه في التجديد مع الأهلي وعدم استقرار علاقته مع حسام البدري المدير الفني قد يدفعه لاتخاذ قرار نهائي باعتزال كرة القدم والاكتفاء بالفترة التي قضاها مع الأهلي الذي انضم له في 2004.

وعرض الأهلي 2 مليون جنيه على بركات لتجديد عقده لمدة عامين، وارتفع هذا المبلغ لـ 3 مليون جنيه يحسب منهم 25% كنسبة المشاركة في المباريات.

وكان من المفترض ان يرد بركات - الذي ينتهي عقده بنهاية الموسم الحالي - على عرض الأهلي الأخير يوم الأربعاء الماضي، لكنه لم يرد بقراره سواء بالموافقة على التجديد أو الرفض.

وقال المصدر المقرب من بركات والذي رفض الكشف عن اسمه في تصريحات خاصة لـ Yallakora.com "بركات يعاني أزمة نفسية حاليا، فالعرض المقدم من الأهلي لا يرضي طموحاته، اضف إلى ذلك انه علاقته مع حسام البدري غير مستقرة".

وأضاف "بركات يرى ان البدري يشركه في المباريات حاليا بسبب النقص العددي الذي يعاني منه الفريق، خاصة وانه لم يكن يشركه عندما كان الفريق مكتمل الصفوف، ويخشى بركات ان يجدد تعاقده وتكتمل الصفوق ويعود مجددا على مقاعد البدلاء".

وواصل "يفضل بركات الاعتزال وتقديم برنامج تلفزيوني أو أكثر، والاكتفاء بالفترة الناجحة التي قضاها مع الأهلي حتى لا تتشوه بأي شكل".

ويرفض الأهلي ان يخوض بركات تجربة التقديم التلفزيوني اثناء سريان تعاقده مع الفريق.

ولا يملك الزئبقي أية عروض خارجية، في المقابل تحاول أربعة أندية مصرية كسب وده، علما وان ليس من بينهم الغريم التقليدي الزمالك.

يذكر ان محمد بركات – 36 عاما - قد أعلن اعتزاله كرة القدم بعد مجزرة استاد بورسعيد في فبراير من العام الماضي، حزنا على الشهداء، قبل ان يتراجع ويعود للمشاركة مع الأهلي.