كتب – محمد يسري مرشد:

بعد أن تبخر حلم الصعود إلى المرحلة الأخيرة للتصفيات المؤهلة لكأس العالم 1994 بأمريكا بسبب "الطوبة" الشهيرة قرر الإتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا " إعادة مباراة مصر وزيمبابوى التى اقيمت فى الـ 28 من فبراير 1993 فى الـ 15 من إبريل لنفس العام مع نقلها إلى مدينة ليون الفرنسية.

ويقدم Yallakora.com تقريراً عن هذه المباراة التى انتهت بالتعادل السلبي .

الزمن : الخميس 15 إبريل 1993

المكان : استاد جيرلان -  ليون

المباراة : مصر وزيمبابوى

الحدث : المباراة الأخير فى المجموعة الرابعة فى التصفيات الأولى لتصفيات كاس العالم 1994.

النتيجة النهائية : 0-0

- العادة ارتدي المنتخب الزى الأخضر تفاؤلاً بهزيمة المنتخب المنافس بالمباراة الملغاة 2-1.

- غاب عن المباراة حسين عبد اللطيف وأيمن منصور وإسماعيل يوسف للإصابة .

- أدار المباراة طاقم تحكيم فرنسي بقياد الدولي كينيو وراقبها السويسرى رينيه هوسي.

- 10 ألاف مدرج احتشد بهم استاد جيرلان بعد الجسر الجوى الذى وصل إلى 6 طائرات سافرت إلى ليون بالإضافة إلى المساندة من ابناء الجالية المصرية.

- انهمرت الأمطار ى الشوط الأول الذى لم يشهد أى فرص خطيرة للمنتخب المصرى.

- تعرض ياسر عزت مهاجم منتخب مصر للإصابة ليأخذ مكانه " الشاب " علي ماهر ليلعب بجوار حسام حسن.

- فى الدقيقة 65 من الشوط الثانى يهدر مجدي طلبة الفرصة التاريخية الشهيرة بعد أن فشل فى متابعة كرة أحمد الكاس إلى المرمي المفتوح.

- الألمانى رانيهات فابش المدير الفنى لمنتخب زيمبابوى قال فى المؤتمر الصحفي عقب المباراة : أنه حلم قبل الذهاب إلى فرنسا إلى أنه يلعب افتتاح كاس العالم فى أمريكا أمام ألمانيا وكان فريقه متقدماً قبل أن يستيقظ من "الحلم".

- زيمبابوى فشلت فى التأهل إلى كأس العالم لصالح الكاميرون فى المرحلة الثانية.

- لأول مرة فى التصفيات المؤهلة إلى كأس العالم طبق الإتحاد الدولى اختبار كشف المنشطات وكان أول مصرى يخضع لهذا الإختبار  فوزى جمال لاعب الإسماعيلى السابق.

تشكيل مصر فى المباراة :

حارس مرمي: أحمد شوبير

الدفاع : أحمد رمزى ، أشرف قاسم ، هشام يكن ، هانى رمزى ، إبراهيم حسن.

الوسط : مجدي طلبه  ، أحمد الكأس ، فوزى جمال .

الهجوم : ياسر عزت " علي ماهر" – حسام حسن.