كتب - عبد القادر سعيد:

ينتظر فريق النادي الأهلي لقاء صعب مع فريق غزل المحلة في المباراة المؤجلة من الأسبوع العاشر من المجموعة الأولى بالدوري المصري.

وتأتي صعوبة اللقاء نظراً للموقف الحرج لفريق غزل المحلة حيث يقبع في قاع الجدول بعشر نقاط بفارق نقطة عن المقاصة ونقطتين عن وادي دجلة وثلاثة عن الجونة، مما يعني ضرورة تحقيقه الفوز أو على الأقل التعادل للهروب من المركز الأخير والنجاة من الهبوط.

أما فريق الأهلي فيدخل المباراة منتشياً بانتصاره العريض على إنبي في المباراة السابقة بنتيجة (5-1) وتحقيقه الانتصار رقم 8 على التوالي له هذا الموسم.

ويقدم الأهلي عروضاً جيدة مع مديره الفني المؤقت محمد يوسف حيث حقق معه 3 انتصارات على تليفونات بني سويف وحرس الحدود وإنبي.

وجمع الأهلي هذا الموسم 33 نقطة من 11 انتصار وهزيمتين ليتصدر المجموعة الأولى وفي حالة فوزه بالمباراة رقم 14 له هذا الموسم على المحلة سيصل للنقطة رقم 36 ليعادل رقم الزمالك الذي يتصدر المجموعة الثانية بـ 12 انتصار وهزيمتين، ليكون الفريقان الأكثر حصاداً للنقاط والانتصارات في دوري هذا الموسم.

وتنطلق مباراة الأهلي والمحلة في تمام الثامنة والربع بتوقيت القاهرة مساء الثلاثاء على ملعب الدفاع الجوي بالقاهرة تحت قيادة الحكم محمد فاروق.

وكان الأهلي قد فاز بصعوبة على المحلة في افتتاح مبارياته هذا الموسم بهدف نظيف بتوقيع دومينيك، بينما كانت المواجهة الأخيرة للفريقان في الموسم الماضي الذي تم إلغاءه الأكثر إثارة حيث انتهت بالتعادل الإيجابي بهدفين لكل فريق قبل أن يتم إلغاءها بسبب الشغب الجماهيري.