تركيا - الأناضول :

أعربت لاعبة المنتخب المصري في التايكوندو والحاصلة على ذهبية دورة ألعاب المتوسط 17 المقامة في مرسين حاليا بوزن 49كج ، نور عبد السلام عن سعادتها لحصولها على ذهبيتها الأولى بين الكبار.

وقالت عبد السلام، عقب تتويجها بالذهبية عن سعادتها قائلة "سعدت كثيرا واحمد الله، كنت اتوقع الفوز لأننا تعبنا كثيرا وقمنا بمعسكر في كوريا الجنوبية والمدربون تعبوا كثيرا معنا".

وأضافت قائلة "لعبنا بطولات وكان هناك معسكر لأننا نستعد لبطولة العالم".

وتابعت القول "أتوقع ان أصبح بطولة أولمبية، وبعد التتويج شعرت بحال أفضل".

ولفتت إلى أن فوزها "هو أول إنجاز لها بين الكبار، لأنها كانت من قبل تلعب بين الناشئين، على حد قولها معربة عن شكرها للمدربين على جهدهم الذي بذلوه معها.

وشددت على أنها ستوظف النجاح من أجل العمل أكثر وعدم الاستسلام، للوصول إلى مراحل أفضل.

من ناحية أخرى أشارت إلى أن منتخب بلادها في اللعبة يمتلك فريقا قويا، موضحة أن هناك من لعب منهم في أولمبياد عام 2012 ، توقعت أن  أن يحصلوا على الذهب.

وكانت اللاعبة المصرية "نور عبد السلام" قد أحرزت الميدالية الذهبية لمسابقة وزن 49 كغ بلعبة التايكوندو، ضمن بطولة ألعاب البحر المتوسط 17، بعد فوزها على التركية "رقية يلدرم"