كتب - طارق طلعت:

وضع ثنائي منتخب نيجيريا للشباب عبد الجليل اجاجون واولارنواجو كايودي مسئولي النادي الأهلي في موقف لا يحسدون عليه بعد تألقهما مع النسور الخضراء في كأس العالم للشباب والتي تدور احداثها في تركيا.

وكانت إدارة النادي الأهلي قد دخلت في مفاوضات معلنة مع الثنائي اجاجون وكايودي قبل بطولة امم افريقيا للشباب في الجزائر مارس الماضي لكن دون اتمام للصفقة.

وقد نجح الثنائي في قيادة نيجيريا إلى الدور التالي من كأس العالم للأندية بعد الفوز على كوريا الجنوبية في المباراة التي جرت بينهما الخميس بهدف دون رد والذي سجله كايودي.

وشهدت المباريات الثلاث التي لعبتها نيجيريا تألق الثنائي اللذان كانا قاب قوسين أو أدنى من الانضمام إلى النادي الأهلي خلال الفترة الماضية.

ونجح عبد الجليل اجاجون في تسجيل هدفين في المباراة الأولى لنيجيريا أمام البرتغال والتي انتهت بخسارتهم 2-3 وفي المباراة الثانية امام كوبا والتي فازت فيها النسور الطائرة بثلاثية اكتفى اجاجون بتسجيل هدف واحد على الرغم من كونه لاعب وسط مهاجم وليس لديه ميول هجومية بحتة.

وكان Yallakora.com قد التقى الثنائي اثناء بطولة كأس الأمم الإفريقية للشباب في الجزائر واكد اجاجون ان مجدي طلبة مسئول النادي الأهلي قد جلس معه اثناء تواجده ، اجاجون، مع منتخب نيجيريا في القاهرة لخوض مباراة ودية مع منتخب مصر للشباب واكد اللاعب أنه هناك اتفاق لكن دون توقيع عقود رسمية.

في الوقت الذي أكد فيه كايودي أنه يرحب بالانضمام للنادي الاهلي لاسيما اذا كان سيدفع له مقابل مادي جيد.

وبعد انتهاء البطولة وتألق الثنائي فيها وترقب جماهير الأهلي انهاء الصفقة رسميا إلا أن الرياح جاءت بما لا تشتهيه سُفن جماهير الأهلي دون سبب معلن من جانب إدارة النادي القاهري.

وهنا تظهر علامة استفهام كبيرة حول طريقة اختيار الصفقات الجديدة في النادي الأهلي أحد اكبر قلاع الكرة في القارة السمراء وهو ما عانت منه الجماهير خلال الفترة الماضية من خلال الصفقات التي لم ترق لطموح الجماهير على غرار اوسو كونان وفابيو جونيور.