القاهرة - ياللاكورة:

تقدم وزير الدولة لشئون الرياضة العامري فاروق بالاستقالة من منصبه لمجلس الوزراء مساء الثلاثاء، مستنداً على أربعة أسباب لتقديم الأسباب أهمها الأوضاع السياسية الحالية داخل البلاد.

وقال العامري فاروق في تصريحات لمراسل Yallakora.com: "قررت الاستقالة من منصبي وهو قرار نهائي ولا رجعة فيه."

وانضم العامري لعدد من الوزراء الذين تقدموا باستقالتهم مؤخراً من مناصبهم بسبب التظاهرات المنتشرة في ميادين مصر اعتراضاً على النظام الحاكم.

وأوضح العامري فاروق أن أسباب الاستقالة متعددة وبالتحديد أربعة أسباب هي:

1- قيام عدد من موظفي الوزارة بالتظاهر أمام مكتبه صباح الثلاثاء اعتراضاً على الرواتب.

2- الخلافات والهجوم الذي يتعرض له من قبل الأندية واللجنة الأوليمبية المصرية بسبب لائحة قانون الرياضة الجديد.

3- المشاكل التي حدثت مع عدد من أعضاء الاتحاد المصري لكرة القدم.

4- الأوضاع السياسية الحالية في البلاد.

علماً بأن العامري فاروق تولى رئاسة وزارة الرياضة المصرية في الثاني من شهر أغسطس لعام 2012.