كتب - محمد الفرماوي:

غادر السنغالي دومينيك دا سيلفا مهاجم النادي الأهلي مران فريقه صباح الخميس غاضبا،وذلك بعدما وجه له محمد يوسف المدير الفني للفريق اللوم بسبب ما بدر منه .

وحسبما أفاد مراسل Yallakora.com فإن دومينيك تداخل بعنف في إحدى الكرات المشتركة مع وليد سليمان في التقسيمة التي خاضها الأهلي صباح الخميس.

ووجه محمد يوسف المدير الفني للفريق اللوم للاعبه، الأمر الذي أدى إلى غضبه.

ولم يكمل دومينيك المران، ورفض إجراء بعض تدريبات الإطالات، قبل أن يركل الزجاجات بقدمه ويغادر المران.

تجدر الإشاراة إلى أن اللاعب كان قد طلب بإنهاء تعاقده مع الأهلي بسبب الأحداث السياسية الجارية في مصر.