كتب – كريم رمزي:

قال أحمد الشناوي حارس مرمى المصري البورسعيدي أن توقيعه على بياض لإدارة ناديه هو بمثابة رد على كل من شكك في اخلاصه وانتمائه إلى النادي.

وقال اللاعب في تصريحات لـ Yallakora.com :" أكبر دليل على حبي للنادي المصري هو عودتي من جديد بعد تجربة الزمالك ، والتوقيع على بياض ، واعتقد أن هذا رد كافي لكل من شكك في اخلاصي للمصري".

وأضاف الشناوي :" لن اتمكن من رد جميل النادي المصري علىي كلاعب كرة ، وكذلك الحال بالنسبة لجمهور بورسعيد ، كما أنني ارفض تدخل أي شخص يريد تعكير صفو العلاقة بيني وبين الجمهور".

وتابع :" هناك شخص يريد تدمير علاقتي بالنادي والجمهور ، وهذا الشخص معروف ولن افصح عن اسمه ، كما أنني لن اسمح له بذلك".

واختتم اللاعب :" دليل حبي للنادي المصري هو التوقيع على بياض دون النظر إلى المدة والمقابل المادي".

يذكر أن الشناوي قد أنهي علاقته بالزمالك والذي قضى فيه موسما على سبيل الإعارة لمدة موسم واحد قبل أن يقرر العودة من جديد للمصري.