كتب – أيمن جيلبرتو:

أبدى طاهر أبوزيد وزير الرياضة عدم قلقه من مكان إقامة مباراة المنتخب المصري مع نظيره الغيني ضمن الجولة الأخيرة من المرحلة الثانية من التصفيات الإفريقية المؤهلة لكأس العالم والمقرر لها الثلاثاء المقبل.

وكان ناصر العبد مدير أمن الأسكندرية في فجر الأوضاع في تصريحات لـ Yallakora.com أكد فيها أنهم لن يقوموا بتأمين أي مباريات خلال الفترة المقبلة سواء للأندية أو المنتخبات وهو ما وضع اتحاد الكرة في مأزق لاسيما وأن ملعب برج العرب كان مدرجا لاستضافة اللقاء.

وقال أبوزيد في تصريح مقتضب لـ Yallakora.com الجمعة :" لست قلق بشأن مكان إقامة المباراة ، سوف تلعب هذه المواجهة على أرض مصرية ، ولن يتعرض المنتخب لأي مشكلة".

وأضاف :" على الجميع أن يطمئن الأمور تسير على قدم وساق وسيتم حل هذه المشكلة قريبا".

وكان مسئولو الاتحاد المصري لكرة القدم قد بدأوا في مخاطبة مسئولو الدفاع الجوي من أجل استضافة هذه المباراة وانقاذ المنتخب والذي قد يواجه خطر الاستبعاد من التصفيات حال عدم توافر مكان لإقامة المواجهة.

يذكر أن اتحاد الكرة حاول إقامة هذه المباراة على ملعب الجونة لكن هذه الفكرة قوبلت بالرفض من جانب الاتحاد الدولي لكرة القدم فيفا لاسيما وأن ملعب الجونة ليس من ضمن الملاعب المدرجة لاستضافة مباريات التصفيات.