القاهرة (رويترز):

قال الامريكي بوب برادلي مدرب منتخب مصر إنه يترقب قرعة الدور الحاسم في التصفيات الافريقية المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2014 لكنه لا يخشى مقابلة أي منتخب من المتأهلين.

وستجرى قرعة الدور الأخير بمقر الاتحاد الافريقي في مصر يوم الاثنين المقبل وستلعب المنتخبات العشرة المتأهلة خمس مواجهات فاصلة سيتأهل الفائز بها لكأس العالم.

وقال برادلي لرويترز "لا أخشى أحدا من المنافسين.. ولا يمكنني القول إن فريقا اقوى من فريق أو انني اتمنى عدم مقابلة فريق دون آخر."

وأضاف بعد ختام دور المجموعات أمس الثلاثاء "لقد سبق أن قلت إن الفريق الوحيد الذي أخشاه هو برشلونة واليوم أكرر أن كل المنتخبات التي تأهلت تستحق منا أن نحترمها وألا نقلل من شأنها."

وبات من المنتظر وضع مصر ضمن منتخبات التصنيف الثاني وهو ما سيسفر عن مواجهة مع أحد منتخبات التصنيف الأول ساحل العاج وغانا ونيجيريا والجزائر والرأس الأخضر.

وقال برادلي "سأطلب من اتحاد الكرة معسكرا تدريبيا ومباراة ودية مع فريق قوي لكن المشكلة أنه لا توجد أجندة دولية في الفترة الحالية وربما لن نتمكن من مواجهة فريق قوي مكتمل."

ونفى المدرب الامريكي أن يكون طلب خوض مباراته الحاسمة في تصفيات كأس العالم خارج مصر وقال "أؤكد مرة اخرى انني أتمنى ان تقام المباراة القادمة على استاد القاهرة وفي حضور جمهور مصر الكبير."

وأضاف مدرب المنتخب الامريكي السابق "أتمنى دعاء ملايين المصريين حتى نوفق في مسيرتنا ونتأهل إلى كأس العالم."

وحققت مصر لأول مرة العلامة الكاملة في دور المجموعات بفوزها بكل مبارياتها الست وكان آخرها على غينيا 4-2 أمس لتعزز من آمال الجماهير في الوصول إلى النهائيات لأول مرة منذ 1990.