كتب – طارق طلعت:

قال الدولي المصري محمود فتح الله لاعب فريق الزمالك أن تحقيق نتيجة إيجابية أمام غانا في مباراة كوماسي الأولى سيكون طريق المنتخب للوصول إلى كأس العالم ، فيما يرى ممدوح المحمدي مدرب الفريق أنه لا مكان للخوف.

وسيحل المنتخب المصري ضيفا على النجوم السوداء يوم 15 من الشهر الجاري في مدينة كوماسي ضمن ذهاب المرحلة الأخيرة من التصفيات الإفريقية المؤهلة لكأس العالم.

وقال فتح الله في تصريحاته لـ Yallakora.com :" تحقيق نتيجة إيجابية في كوماسي سيكون طريق المنتخب المصري للوصول إلى نهائيات كأس العالم".

وأضاف :" أخشى على المنتخب المصري بسبب توقف النشاط الكروي في مصر ، لكن واثق من اصرار اللاعبين والجهاز الفني على تخطي كل هذه العقبات والتأهل إلى النهائيات".

وتابع :" لدينا عناصر خبرة قادرة على التعامل مع مثل هذه المباريات ، نحن دائما قادرون على تقديم مباريات جيدة أمام الفرق الكبيرة".

وفي نفس السياق تحدث ممدوح المحمدي المدرب العام بالزمالك عن المباراة المقبلة قائلا :" لا مكان لأي لاعب خائف في هذه المباراة".

وأضاف :" يجب على الجهاز الفني للمنتخب المصري أن يتحدث مع اللاعبين بشأن نزع الخوف من نفوسهم قبل هذه المواجهة ، لو تحلى عناصر المنتخب بالشجاعة فإنهم سيكونوا قادرون على تحقيق هدفهم من هذه المواجهة".

واختتم :" حضور الجماهير في مباراة العودة في القاهرة سيكون له  دور مهم في هذه المباراة ، خاصة وأنها ستحفز اللاعبين من أجل تقديم أفضل ما لديهم".