كتب - أحمد فوزي :

أكد محمد شوقي لاعب النفط العراقي بأنه اتخذ قراراً نهائياً مع نفسه بعدم اللعب مجدداً في الدوري العراقي وأشار في الوقت ذاته بأنه يشعر بالظلم الشديد.

وقال شوقي في تصريحات خاصة لـ Yallakora.com  "مسئولو النادي كانوا يرغبون في استمراري مع الفريق كما أن عدد من الأندية العراقية ابدت رغبتها في التعاقد معي".

وتابع: "رغم ذلك إلا أنني قررت عدم اللعب مجدداً في الدوري العراقي نظراً للظروف الأمنية السيئة جداً التي تمر بها العراق في الوقت الحالي".

وواصل: "أصبحت لاعباً حراً بعد انتهاء عقدي مع الفريق العراقي وعندما أوقع لأي نادي خلال الفترة المقبلة سأعلن ذلك للجميع".

وأكد شوقي بأنه يشعر بالظلم الشديد نظراً لعدم اهتمام الجهاز الفني لمنتخب مصر به علي الرغم من جاهزيته.

وأكمل: "الجميع يعرف جيداً بأنني سبق لي الإحتراف قبل ذلك في العديد من الدوريات مثل الدوري الإنجليزي والتركي من أجل منتخب مصر واملك خبرة كبيرة وطالما أن جهاز المنتخب لم يشاهد الدوري العراقي كان يطلب مني شرائط المباريات".

وأضاف: "علي كل الأحوال أتمني التوفيق للمنتخب في مبارتي غانا فالفريق القومي قادر علي الوصول هذه المرة للمونديال".