الجزائر (د ب أ):

هاجمت الصحافة الجزائرية القرارات التحكيمية وحملتها مسؤولية خسارة المنتخب الجزائري أمام مضيفه بوركينافاسو 2/3 مساء السبت في ذهاب الدور الحاسم المؤهل لمونديال 2014 بالبرازيل.

أجمعت الصحف الجزائرية الصادرة اليوم الأحد على دور التحكيم في تحديد النتيجة النهائية للمباراة حيث كتبت صحيفة "الخبر" على صدر صفحتها الأولى " التحكيم يهزم الخضر".

فيما قالت "الشروق اليومي" أن الحكم الزامبي حرم محاربي الصحراء من فوز مستحق مؤكدة أن هدف واحد يفصل "الخضر" عن البرازيل. أما صحيفة "البلاد" فأشارت إلى سخط واستياء كبيرين وسط عشاق الساحرة المستديرة عربيا وأفريقيا.

وكتبت صحيفة "وقت الجزائر" مقالا بالبنط العريض تحت عنوان "المونديال ينادي الخضر" لافتة إلى أن "التحكيم السيء" هو الذي هزم محاربي الصحراء وان الحسم سيكون بالبليدة في إشارة إلى مباراة العودة. أما صحيفة "لوثون دالجيري" فكتبت ان الخسارة لم تكن مستحقة.

وفضلت "الهداف" و"النهار الجديد" التركيز على الظلم الذي تعرض له المنتخب الجزائري من قبل حكام المباراة. بينما أوضحت "لوبيتور" أن منتخب بوركينافاسو لم يهزم نظيره الجزائري إلا بمساعدة من الحكم. ونوهت "كومبتيسيون" إلى الغضب العارم الذي انتاب البوسني وحيد خليلودزيتش المدير الفني للمنتخب الجزائري من حكم المباراة.

وتحدثت "الوطن" عن "مقاومة بطولية"، فيما أكدت "لوسوار دالجيري" أن النهائي سيلعب في البليدة. واشتركت صحيفتا "لوريزون" و"لوجون انديبندون" في عنوان واحد "الحكم يفسد النتيجة".