غانا (كريم رمزي) - برعاية فودافون:

أشاد وائل السيسي نائب السفير المصري في غانا، بتعاون الجانب الغاني، للخروج بمباراة مصر وغانا بشكل جيد.

ويواجه المنتخب المصري الثلاثاء نظيره الغانب بملعب بابا يارا بمدينة كوماسي الغانية في اطار ذهاب المرحلة النهائية من التصفيات الأفريقية المؤهلة لكأس العالم 2014.

وقال السيسي في تصريحات لـYallakora.com "كل طلبات المنتخب المصري تحققت، الجانب الغاني كان متعاونا للغاية".

وأشار السيسي إلى أن السفير المصري في غانا عقد جلسة مع رئيس الاتحاد الغاني لكرة القدم لطمأنته عن الأوضاع في مصر، وإزالة المخاوف الغانية بشأن الحالة الأمنية في القاهرة.

وشدد نائب السفير السيسي على أن الأزمة تكمن في اعتماد الإعلام الغاني في تقاريره عن مصر على قناة الجزيرة انترناشيونال الناطقة بالانجليزية، الأمر الذي جعلهم مقتنعين تماما بوجود حرب أهلية في مصر.

وعن تأمين المباراة قال السيسي "يقوم الأمن القومي الغاني بتأمين المباراة، وليس الشرطة، وهناك تأمين خاص للغاية للجماهير المصرية والتي تقدر أعدادها بنحو 800 مشجع".

وتابع "الأمن القومي سيصطحب جماهير مصر من العاصمة أكرا إلى ملعب المباراة بكوماسي، وتم تخصيص مدرج الدرجة الأولى يمين لهم"، مضيفاً "جماهير مصر ستبقى في الملعب بعد المباراة على أن تخرج جماهير غانا أولا".

ومن المقرر أن يقام الاجتماع الفني للمباراة في الواحدة ظهر الاثنين بالتوقيت المصري، على أن يقوم الجهاز الفني للمنتخب المصري بإقامة مؤتمره الصحفي في الخامسة والنصف مساء الاثنين.

ومن المنتظر أن يجري المنتخب المصري مرانه الأساسي في السادسة مساء الاثنين بتوقيت مصر، على أن يتم السماح للإعلاميين بحضور أول 10 دقائق فقط، قبل أن يتم استكمال المران خلف أبواب مغلقة.