كتب - كريم رمزي:

أكد محمد يوسف المدير الفني للأهلي أنه سوف يتعامل مع لقاء العودة أمام أورلاندو بايراتس الجنوب افريقي بحسابات مختلفة بعيدة عن نتيجة الذهاب مشيرا الي أنها نتيجة خادعة.

وكان الأهلي قد تعادل مع أورلاندو في جنوب افريقيا 1-1، علما وانهما سيلتقيان في مباراة العودة بنهائي دوري الأبطال الافريقي يوم الأحد على ملعب المقاولون العرب.

واستشهد يوسف بأربع مواجهات خادعة كان نتيجة الذهاب فيها التعادل ثم خسر الفريق المستفيد من هذه النتيجة في مباراة العودة وذلك على النحو التالي:

الشاهد الأول: تعادل الترجي مع أورلاندو بايراتس 0-0 في نصف نهائي البطولة الحالية في جنوب افريقيا ثم التعادل في تونس 1-1 وخروج الترجي.

الشاهد الثاني: تعادل الترجي مع الأهلي 1-1 في ذهاب نهائي بطولة العام الماضي، ثم فوز الاهلي في تونس 2-1 وخسارة الترجي.

الشاهد الثالث:
تعادل الصفاقسي مع الأهلي 1-1 في ذهاب نهائي بطولة 2006 بالقاهرة، ثم فوز الأهلي في تونس 1-0 وخسارة الصفاقسي.

الشاهد الرابع:
تعادل الأهلي مع النجم الساحلي 0-0 في ذهاب نهائي بطولة 2007 بتونس، ثم فوز النجم الساحلي في القاهرة 3-1 وخسارة الأهلي.

وأكد المدير الفني للأهلي على ضرورة ان يضع الفريق في حساباته ان مباراة النهائي الحقيقية ستكون 90 دقيقة على ملعب المقاولون العرب، رافضا الحديق حول فنيات لقاء العودة حتى لا يغيب التوفيق عن الفريق.

واعتبر يوسف ان الفوز باللقب الافريقي مهم للغاية للاعبين ولمصر خاصة في هذا التوقيت.