كتب - عبد القادر سعيد:

يفكر مدافع النادي الأهلي شريف عبد الفضيل في تأجيل العملية الجراحية التي تنتظره لإتمام عملية شفاءه إلى ما بعد انتهاء مونديال الأندية المقبل بالمغرب.

وذكرت مصادر مقربة من اللاعب لـ Yallakora.com أن عبد الفضيل يريد أن يكرر ما فعله وليد سليمان لاعب النادي الأهلي في مونديال الأندية السابق عندما لعب وهو مصاباً معتمداً على المسكنات حتى انتهاء البطولة.

ويحتاج شريف عبد الفضيل لإجراء عملية جراحية لتنظيف الركبة بعدما شعر بآلام في هذه المنطقة مما سيبعده شهرين عن الملاعب وبالتالي الغياب عن مونديال الأندية حال قيامه بالجراحة هذه الأيام.

وأكد الأطباء لشريف عبد الفضيل أن العملية الجراحية يمكن لها أن تتأجل إلى ما بعد مونديال الأندية، لأن الإصابة أخف مما تعرض لها وليد سليمان في مونديال الأندية السابق باليابان.

ومن جانبه فقد أكد إيهاب علي طبيب النادي الأهلي أن عبد الفضيل سوف يشارك في المران ابتداء من الخميس ولو شعر بالآم سيخضع للعملية الجراحية أما لو لم يحدث ذلك فسيكون ضمن فريق الأهلي المسافر للمغرب لخوض المونديال.