كتب- كريم سعيد:

برر الامريكي بوب برادلي المدير الفني السابق لمنتخب مصر عدم اعتماده علي مهاجم صريح في لقاء الذهاب امام غانا في كوماسي بانه "موضة قديمة" مشيرا من جهة اخرى الى ان كثرة اصابات اللاعبين اثرت علي اختياراته على مدار عامين مع الفريق.

وجاءت تصريحات برادلي خلال حفل التكريم الذي اقامه له Yallakora.com على مشواره مع المنتخب خلال العامين الماضيين وتحمله مسؤولية الفريق رغم الظروف السياسية الصعبة التي شهدتها البلاد.

وردا علي سؤال لبرادلي حول عدم تفضيله اللعب بمهاجم صريح في لقاء الذهاب امام غانا في كوماسي قال المدرب الامريكي " لا اؤمن بالمهاجم الصريح. فرق قليلة للغاية التي تعتمد عليه الان في العالم اجمع".

واضاف " لاعبين من امثلة زلاتان ابراموفيتش او روبرت ليفاندوفيسكي رغم اجسامهم الضخمة الا انه لا يعدون مهاجمين صرحاء الان مع فرقهم."

وواصل " في كوماسي اعتمدت على محمد صلاح في الجبهة اليمني قبل ان انقله في بعض لحظات الشوط الاول وطوال الشوط الثاني للعب في قلب الملعب".

واكمل " ارى ان صلاح يجيد اللعب في قلب الملعب كما يجيد في الجبهة اليمني. تحدثت كثيرا مع الجهاز الفني لبازل السويسري وشاهدت كيف يستخدمونه في كثير من الاوقات في قلب الملعب."

وتطرق المدرب الامريكي للحديث عن كثرة الاصابات التي المت بالمنتخب المصري طوال فترة توليه المسؤولية حيث قال " للأسف كثرة الاصابات كانت تتدخل بشكل مباشر لتؤثر علي اختياراتي وحتي طرق اللعب التي كنا نلعب بها".

واضاف " عندما تفقد لاعبين مثل احمد حجازي ورامي ربيعة وجدو وحسني عبدربه لإصابات طويلة الامد فانت تخسر قوائم اساسية في اختياراتك."

واكمل " ما لا يعرفه الكثيرون ان في بداية مشواري معه المنتخب كنت قد استقريت علي الدفع بحجازي وربيعة كاساسيان دائما في قلب دفاع الفريق ولكن اصابتهما المتكررة منعتني من ذلك."