المغرب - (هيثم نبيل):

شهدت مدينة أغادير بداية من صباح اليوم – 14 – 12 – 2013، كرنفالا كبيرا بين جماهير الرجاء المغربي والأهلي وبعض جماهير مونتيري المكسيكي وبايرن ميونخ الألماني.

فجماهير الرجاء جابت ارجاء المدينة كلها بداية من الصباح الباكر رافعة أعلام الرجاء ومرددة الأهازيج المغربية الخاصة بفريق الرجاء بشكل رائع .

بينما جماهير الأهلي قد حولت ليل أغادير الى نهار ليلة أمس حينما خرجت الى الشوارع تهتف وتغني وترقص في مشهد رائع وسط احتفاء كبير من جانب الجماهير المغربية بهذا المشهد وهو ما اضفى على الجو العام – بهجة كبيرة – خلال ليلة امس واليوم الى ما قبل المباراتين المقرر لهما مساء اليوم .

على الجانب الأخر ظهرت في منطقة – كورنيش أغادير والتي اقيم فيها مكان خاص لبيع التذاكر والترفيه عن الجماهير ظهرت جماهير مونتيري المكسيكي وتم الأحتفال بها من جانب جماهير الرجا ء بشكل جيد كما ظهر بعض المشجعين ممن يساندون البايرن.

كانت الغلبة بالطبع لجماهير الرجاء والأهلي في أغادير وأجمل ما ميز لقاءات جماهير الأهلي والرجاء المستمرة في شوارع اغادير هي الروح الرياضية الرائعة بين الجماهيرين والأستقبال الحار من جانب المغاربة لكل ما هو مصري وهو ما لمسناه بأنفسنا هنا حيث يقوم الجميع بالترحيب بنا في اي مكان وفي اي وقت بشكل – قد يبدو – مبالغا فيه من كثرة العشق الكبير لمصر ولا يمكن ان تمضي ابدا دون ان تسمع السؤال الذي يكرره الجميع هنا – كيف احوال مصر ؟ - ونبتسم ونقول – لا بأس الحمد لله – .

وشهدت منافذ بيع التذاكر المنتشرة في اغادير اقبالا كبيرا قبل ساعات قليلة من بدأ مباراة الأهلي وبطل الصين والرجاء ومونتيري بطل المكسيك حيث حرصت جماهير الرجاء القادمة من كازبلانكا ان تحضر المباراة في الملعب بأي شكل من الأشكال لمساندة – الأهلي والرجاء – في الملعب.