كتب – أحمد فوزي :

طالب طاهر أبوزيد وزير الدولة لشئون الرياضة رؤساء الاتحادات الرياضية بوجوب العمل لصالح مصر والرياضة المصرية وأكد علي ضرورة التزام الجميع بتغليب الصالح العام والتفرغ فقط للنهوض بالألعاب التابعة للاتحاد وحسن استخدام الأموال التي تقدم إليهم من الدولة بما يخدم الرياضة.

وقال أبوزيد في البيان الصادر عن وزارته أنه يفتح زراعيه ويدعم بقوة كل من يعمل لصالح البلد ولصالح الرياضة المصرية ولن يسمح لاحد أي كان بأن يعمل خارج منظومة الصالح العام.

جاء ذلك في الاجتماع الذي عقد يوم السبت بمقر وزارة الرياضة مع الاتحادات الرياضية الأوليمبية ، وذلك لوضع خطة رصد الدعم السنوي المطلوب لجميع الاتحادات تمهيدا لإدراجه بخطة الوزارة والتي سيتم مناقشتها وتقديمها لوزارتي التخطيط والمالية.

وتأكيدا لسعي وزارة الرياضة لمشاركة كافة الهيئات الرياضية في وضع الرؤي والتصورات حول خطة الدعم وسبل تحقيق الإيجابية والفاعلية وإحداث التقارب بين المتطلبات والاحتياجات وتوزيع الدعم المدرج بخطة الوزارة بما يعود بالنفع وتحقيق أمال الرياضيين لخدمة الرياضة المصرية.

وأوصي الدكتور عماد البناني المدير التنفيذي لوزارة الرياضة ببدء عمل لجان لمناقشة خطة الإتحادات الرياضية عن الفترة من يناير إلي يونيو 2014 وما لها من دورات إعداد.

وأكد الحاضرون علي دعمهم الكامل لوزارة الرياضة مؤكدين علي نجاح وزارة الرياضة في تخصيص مادة للرياضة في الدستور الجديد تلبي طموحات المرحلة القادمة مما يساهم بشكل كبير في تطور المنظومة الرياضية وصنع قانون للرياضة يرضي جميع عناصر المنظومة الرياضية.