القاهرة (رويترز):

يتطلع الاهلي حامل اللقب لمواصلة بدايته المثالية في الدوري المصري الممتاز لكرة القدم مع لاعبيه الشبان هذا الموسم عندما يواجه الرجاء الوافد الجديد للاضواء يوم السبت.

وعانى الاهلي بطل افريقيا من تفشي الاصابات بين صفوفه بعد عودته من كأس العالم للأندية في المغرب الشهر الماضي لكن الفريق حقق ثلاثة انتصارات متتالية في الدوري المحلي دون ان تهتز شباكه بفضل اداء جيد من لاعبين شبان.

وكان من المفترض اقامة هذه الجولة قبل أسبوع لكنها تأجلت بسبب الاستفتاء على التعديلات الدستورية في مصر يومي الثلاثاء والاربعاء الماضيين ويرى محمد يوسف مدرب الاهلي ان هذا منح راحة للفريق.

لكن سيستمر غياب لاعب الوسط حسام عاشور بعدما أكد ايهاب علي طبيب الاهلي ان جاهزيته البدنية لم تكتمل كما لن يشارك المدافع رامي ربيعة والحارس أحمد عادل بعد المنعم بسبب الاصابة.

ولا يزال الاهلي يفتقد جهود المهاجم عماد متعب لمدة اسبوعين اخرين وصانع اللعب وليد سليمان الموجود في المانيا من أجل الخضوع لفحوص طبية.

وقال يوسف لرويترز "ساواصل الدفع باللاعبين الشبان امام الرجاء. اعتقد انهم يؤكدون كل يوم جدارتهم باللعب مع الكبار."

واضاف المدافع السابق للاهلي "اثق ان لديهم الكثير الذي من الممكن ان يقدموه للاهلي في المرحلة المقبلة."

ويعلق يوسف امالا على ثنائي خط الوسط المكون من أحمد نبيل "مانجا" وشهاب الدين أحمد اضافة الى المهاجم عمرو جمال لتعويض الغيابات التي ضربت صفوف الفريق.

ويتصدر الاهلي المجموعة الأولى برصيد تسع نقاط من ثلاث مباريات وهو الفريق الوحيد الذي لم يفقد اي نقطة في المسابقة هذا الموسم.

لكن الرجاء جمع نقطة واحدة فقط من ثلاث مباريات ويقبع في قاع المجموعة بالتساوي في الرصيد مع الانتاج الحربي بعدما خسر اخر مباراتين.

وستكون هذه أول مباراة لخالد عيد المدرب الجديد للرجاء والذي تولى المسؤولية الاسبوع الماضي بعد اعفاء أيمن المزيد من منصبه بسبب سوء النتائج.

وقال عيد المهاجم والقائد السابق لغزل المحلة لرويترز "تمكنت خلال الايام الماضية من تصحيح بعض الاخطاء الدفاعية لكن لا يزال امامنا الكثير من العمل حتى يقف الفريق على قدميه."

واضاف "الاهلي فريق كبير يمتلك خبرات ومهارات بين لاعبيه واتمنى ان نحقق نتيجة ايجابية امامه."