كتب- كريم سعيد:

اكد محمد فتحي عضو اللجنة القانونية بالنادي الاهلي ان المادة 75 من الدستور المصري الجديد هي التي اوقفت قرار وزير الدولة لشؤون الرياضة طاهر ابوزيد بحل مجلس ادارة النادي الاحمر مشيرا الى انه اصبح من حق مجلس الزمالك السابق بقيادة ممدوح عباس العودة مرة اخرى.

وكان طاهر ابوزيد قد اتخذ قرارا صباح السبت بحل مجلس ادارة الاهلي برئاسة حسن حمدي وتعيين مجلس مؤقت برئاسة عادل هيكل ولكن رئيس الوزراء حازم الببلاوي اتخذ قرارا مضادا مساء اليوم ذاته بوقف هذا القرار لحين دراسته من الناحية القانونية.

وقال فتحي في تصريحات خاصة لمراسل Yallakora.com بالنادي الاهلي " المادة 75 هى التي اوقفت قرار الوزير لأنه يتعارض معها."

وتنص المادة 75 من الدستور المصري الجديد علي حق المواطنين في تكوين الجمعيات والمؤسسات الأهلية على أساس ديمقراطي وتكون لها الشخصية الاعتبارية ولا يجوز للجهات الإدارية التدخل في شئونها أو حلها أو حل مجالس إدارتها أو مجالس أمنائها الا بحكم قضائي.

واشار فتحي الى احقية مجلس الزمالك السابق برئاسة ممدوح عباس في العودة لموقعه من جديد بأثر رجعي حيث قال " اصبح من حق مجلس ممدوح عباس العودة من جديد بعد قرار مجلس الوزراء الاخير الخاص بالأهلي."

واضاف " لا مشكلة في تنفيذ القرار بأثر رجعي رغم تنفيذه قبل صدور الدستور الجديد".