كتب - فريق عمل ياللاكورة:

انتهى الصراع الذى نشب بين وزير الرياضة المستقيل طاهر أبو زيد ومجلس إدارة الأهلى بقيادة حسن حمدي ببقاء الأخير بعد معركة دستورية قانونية رياضية تبدلت فيها الأدوار خلال 4 ساعات .

البداية كان قرار بحل مجلس إدارة الأهلى بقيادة حسن حمدي وتعيين مجلس جديد برئاسة عادل هيكل وكانت النهاية بعد تدخل رئيس مجلس الوزراء بالغاء قرار وزير الرياضة مما أدي إلى استقالة الأخير.

وينقل لكم Yallakora.com خلال تفاصيل وكواليس الأزمة منذ البداية وحتى النهاية:

أبوزيد يحل مجلس إدارة الاهلي ويعين هيكل رئيسا للنادي والشيخ نائبا

أبو زيد يحيل مجلس حسن حمدي لنيابة الأموال العامة

خاص.. عادل هيكل: خدمة النادي الأهلي فرض

وزارة الرياضة: مجلس حمدي غض النظر عن "أخونة الأهلى" ووقف ضد إرادة الشعب

مصطفي يونس: لم نأت لننتقم من مجلس حمدي.. ومهمتنا "مؤقتة" لإعادة ترتيب البيت

مرتجي: سنتقدم بشكوي للجنة الأوليمبية والفيفا.. وسنلجأ للقضاء الإداري ضد قرار الحل

رسميا .. مجلس الوزراء يوقف حل مجلس ادارة الاهلي لحين دراسة القرار

هيكل: مجلس الأهلي عندهم" بلاوي زرقا"

أعضاء الأهلي يهاجمون أبوزيد ويحذرون يونس من دخول النادي

مصطفى يونس: أبو زيد قرر تقديم استقالته .. وسأعتصم أمام مجلس الوزراء للتحقيق مع حمدي

مصدر: محاولات لإثناء أبوزيد عن استقالته بعد قرار ايقاف حل مجلس الأهلي

عضو لجنة الاهلي القانونية: المادة 75 اوقفت قرار طاهر .. ويحق لمجلس عباس العودة

نائب رئيس الزمالك السابق يشكر رئيس الوزراء على موقفه مع الأهلي ويتساءل: ماذا عن مجلس عباس؟

حسن حمدي: الدستور الجديد انحاز للشرعية

الأهلي يصدر بيانا يشكر فيه رئيس الجمهورية ورئاسة الوزراء

رئيس اللجنة الأولمبية عن أزمة الأهلى وأبوزيد: رجال حول الوزير