كتب - كريم رمزي:

تنتظر الجماهير المصرية الفرصة الأولى لمحمد صلاح لكي يبدأ أساسيا في مباراة مانشستر سيتي وتشيلسي اليوم السبت في كأس الاتحاد الانجليزي للمرة الأولى، بعد ان شارك في اخر مباراتين لتشيلسي في الدوري الانجليزي كبديل لدقائق معدودة أمام نيوكاسل ووست بروميتش.

وتصطدم أمنيات الجماهير المصرية، بعدم اعتماد مورينيو بشكل واضح على البدلاء أو "الصف الثاني" من اللاعبين في مباراتي تشيلسي بكأس الاتحاد الانجليزي هذا العام في دور الـ64 ودور الـ32 أمام ديربي كونتي وستوك سيتي.

وباستثناء الحارس الاسترالي مارك شوارزر الذي اعتمد عليه مورينيو بدلا من بيتر تشيك في المباراتين، ظهرت معظم العناصر الاساسية التي يعتمد عليها المدرب البرتغالي في تشكيلة تشيلسي هذا الموسم.

ففي مباراة ديربي كونتي بدأ مورينيو بتشكيل مكون من: شوارزر وازبيليكويتا وكاهيل ولويز وكول وايسيان وميكيل وراميريس وأوسكار وويليان وإيتو ثم دفع بالثلاثي هازارد وتوريس وبكير في الشوط الثاني.

وفي مباراة ستوك سيتي بدأ تشيلسي بتشكيل مكون من: شوارزر وإيفانوفيتش وكاهيل ولويز وكول ولامبارد وماتيتش وشورلي وأوسكار وهازارد وايتو، واشترك راميريس وويليان وبا في الشوط الثاني.

ورغم ان مورينيو اعتمد في المباراتين على معظم عناصره الاساسية، الا انه احتفظ في المباراة الأولى بهازارد والمباراة الثانية بويليان، والاثنين يلعبان في المركز الذي يجيد فيه صلاح وهو ما يمنحه فرصة للبدء أساسيا.

مواجهة تشيلسي لفريق ايفرتون "القوي" صاحب المركز السادس في الدوري بعد اسبوع من الان، ومواجهة جالطا سراي التركي في دوري الابطال بعد 10 أيام، قد تمنحان فرصة اضافية لصلاح اليوم، حيث يبقى دوري الابطال والدوري الانجليزي الاولوية الأهم لدى مورينيو معتمدا على عناصره الاساسية فيهما.

وكان مورينيو قد ألمح في المؤتمر الصحفي قبل المباراة بيوم واحد، انه قد يجري بعض التغييرات في التشكيل الاساسي للفريق أمام السيتي.

في المقابل، قد تصطدم فرصة صلاح بحجم المواجهة التي تجمع تشيلسي بغريمه على لقب البرميرليج هذا العام "مانشستر سيتي"، اذا وُضع في الاعتبار عدم اشراك مورينيو لصلاح في اول مباراة له بقميص تشيلسي أمام نفس الفريق في الدوري قبل اسبوعين.

وتنطلق المباراة في تمام الساعة السابعة والربع مساءً بالتوقيت المحلي لمدينة القاهرة.