كتب - هاني عز الدين:

قال محمد يوسف المدير الفني لفريق الأهلي أن نتائج الفريق المحلية قد تأثرت بالاعتماد على اللاعبين البدلاء في أوقات عديدة، مؤكداً أن الفريق الأحمر لديه خبرة بالأندية التونسية.

ويلتقي الأهلي يوم الخميس مع الصفاقسي التونسي في كأس السوبر الإفريقي في تكرار لمواجهة الفريقين في نسخة 2009.

وأشار يوسف في تصريحاته لموقع الاتحاد الإفريقي لكرة القدم "كاف" إلى أن النتائج السيئة للفريق في بطولة الدوري كان سببها: "الأداء في الدوري تأثر بغياب اللاعبين المؤثرين، مما جعلنا نعتمد على البدلاء مما أثر على المردود."

أما عن كأس السوبر: "هي مباراة واحدة فقط، والخبر الجيد أن عدد من لاعبينا سيعودون خلالها، وسنحارب على الكأس حتى أخر دقيقة، فلدينا طموح إحراز البطولة."

وحول التواجد الجماهيري لدعم الفريق خلال مباراة الصفاقسي تحدث: "هي نقطة قوية لصالح الفريق، فهم من يدعمونا في تحقيق الانتصارات وسيكون حضورهم بمثابة دفعة لنا، سنلعب من أجلهم وسيكون الكأس الهدية المثلى لهم."

وبشأن أهمية تحقيق لقب كأس السوبر القاري له على المستوى الشخصي كمدرب رد: "أمر هام للغاية لقد حققتها في العام الماضي كمساعد للمدرب حسام البدري، مباريات الأهلي والصفاقسي له طابع خاص، ولدينا معهم ذكريات خاصة وأتمنى أن أحقق لقب السوبر."

ويرى المدير الفني للأهلي الذي يواجه انتقادات حادة في الفترة الأخيرة، أن فريقه لديه خبرة بمواجهة الأندية التونسية مثل النجم الساحلي والترجي وغيرها، مؤكداً أن الفوز في النهاية سيكون للأفضل.

وأوضح يوسف أن غيابات لاعبين مثل محمد بركات ومحمد أبو تريكة للاعتزال بات حقيقة واقعة، مضيفاً أن ما زاد من صعوبة الأمر تعرض لاعبين هامين في الفريق مثل: وليد سليمان وعماد متعب للإصابة ورحيل المهاجم أحمد عبدالظاهر صاحب أخر هدف إفريقي للأهلي عن الفريق.