كتب - عبد القادر سعيد:

عددت وزارة الداخلية في بيان رسمي الخسائر التي تعرضت لها بعد الاشتباكات مع جماهير الأهلي عقب مباراة السوبر الأفريقي وفقاً لرواية قوات الأمن.

وفي بيان رسمي نشر على صفحة وزارة الداخلية بموقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" أكدت الوزارة على أنه تم إصابة 25 شرطي من بينهم 10 ضباط و15 مجند.

وأشار البيان إلى أن الإصابات جاءت من خلال إلقاء زجاجات المياة ومقاعد الاستاد وإطلاق الألعاب النارية والشماريخ تجاه قوات الأمن.

وجاء في البيان: " اليوم الخميس 20 الجارى وعقب إنتهاء مراسم إحتفال فوز النادى الأهلى ببطولة كأس السوبر الأفريقى بإستاد القاهرة الدولى قامت مجموعة من الجماهير بترديد هتافات معادية للشرطة وإلقاء زجاجات المياه ومقاعد الإستاد وإطلاق الألعاب النارية والشماريخ تجاه القوات المكلفة بتأمين المباراه مما أسفر عن إصابة 10 ضباط و15 مجند".

وأكدت الوزارة أن قواتها نجحت في إخلاء المدرجات ليكتمل البيان: " وقد تمكنت القوات من إخلاء المدرجات ، وأثناء إنصرافهم قاموا بإضرام النيران بإحدى سيارات الشرطة وسيارتين ملاكى ، وعدد من الأشجار المحيطة بالإستاد... وتمكنت القوات من إخماد الحرائق والسيطرة على الموقف وضبط عدد من مثيرى الشغب ..جارى إتخاذ الإجراءات القانونية قبلهم".

وانتهى البيان بمفاجآة حيث أكدت الوزارة أنها ستعيد النظر في مسألة حضور الجماهير مباريات كرة القدم في مصر مرة أخرى بعد هذه الحادثة.

لمشاهدة أحداث ما بعد المباراة اضغط هنا
لمشاهدة صور أحداث ما بعد المباراة اضغط هنا