كتب - كريم رمزي:

كشف خالد عبد العاطي مخرج مباراة السوبر الافريقي بين الاهلي والصفاقسي التونسي عن فضيحة إدارية تسببت في خروج المباراة على شاشة التلفزيون بصورة رديئة للغاية، وصرح انه انقذ الشاشة من الظلام التام اثناء المباراة.

وقال عبد العاطي في تصريحات هاتفية ليالاكورة "لم أكن مسئولا بأي شكل عن ما حدث في مباراة السوبر، والخطأ تتحمله إدارة الهندسة الاذاعية".

وأضاف موضحا "حدث انقطاع تام للكهرباء في وحدة البث الخارجي بعد 5 دقائق من نقل المباراة، وهو ما تسبب في انقطاع الكهرباء عن تسع كاميرات في الملعب من أصل عشرة".

وأردف "لولا انني أوصلت كاميرا واحدة بالأقمار الصناعية – والتي نقلت معظم أحداث المباراة – لكانت الشاشة أظلمت بشكل تام".

وأكمل "التقطت بعض الصور لعمال الصيانة وهم يجرون تصليحات على سيارة البث بين شوطي المباراة لتبرئة نفسي من هذا الوضع، الذي اعترفت الهندسة الاذاعية بمسئوليتها عنه".

وأشار عبد العاطي ان "وحدة البث التي أعطتها الهندسة الاذاعية لنقل السوبر الافريقي هي التي نقلت مباراة الاهلي والجونة منذ أيام قليلة، ومن المفترض ان تحصل الوحدة على راحة اسبوع أو اكثر لأعمال الصيانة".

واستطرد "كنت استعد لنقل المباراة بأسلوب أوروبي مستخدما كل الامكانيات المتاحة لي من كاميرات وأمور فنية، الا ان العطل الهندسي الخارج عن ارادتي وقف أمامي".

وكشف مخرج السوبر ان الوحدات التي يتم العمل بها في المباريات أقل من الوحدات التي تستخدم في البرامج التلفزيونية، مضيفا "طلبت قبل الدوري 6 وحدات خاصة تعمل فقط في المباريات، ولكن لم يستجب أحد، رغم ان التلفزيون قام بشراء الدوري بـ 70 مليون جنيه".

واعتذر عبد العاطي – الذي يعمل كدكتور جامعي -  للجماهير المصرية، مؤكدا ان ما حدث كان خارج تحكمه الفني، وكانت الأزمة في الأمور الهندسية والتقنية.

شاهد صور لعملية الصيانة لسيارة البث الخارجي اثناء مباراة السوبر الافريقي