كتب - محمد يسري مرشد:

مباراة صعبة ستكون فى إنتظار الأهلى أمام يانج أفريكانز التنزانى فى إياب دور الـ 32 لبطولة دورى أبطال افريقيا.

وخسر الاهلى مباراة الذهاب بهدف نظيف ليكون الفريق الأحمر مطالبا بالفوز بفارق هدفين للصعود إلى الدور التالي بالإضافة إلى الخيار الأصعب وهو الفوز 1-0 ايضا وترك مصر الفريق إلى ضربات الجزاء الترجيحية.

طريقة اللعب

اذا كان المدرب يضع طريقة اللعب وفقاً لقدرات فريقه وطريقة المنافس والأهداف المنشودة من المباراة ونتيجة المباراة الأولي ونقاط القوة والضعف فبالتأكيد سيكون اللعب بـ 3 مدافعين اقرب الإتجاهات لمحمد يسوف المدير الفنى للأهلى.

لماذا 3-4-1-2 ؟

تفادى اهتزاز شباك شريف إكرامي وبطىء دفاع الأهلى السبب الأول لإقتراح هذه الطريقة فهدف قد يمنى به شباك النادي الاحمر سيزيد المباراة صعوبة ويقرب الفريق من الخروج.

اعاد شوقى غريب المدير الفنى للمنتخب المصرى طريقة اللعب بـ "3" لاعبين فى مباراة البوسنة ، وقدم الفراعنة أداءً رائعاً دون ان تستقبل شباكه أهداف ليثبت غريب أن هذه الطريقة ما زالت صالحة للإستخدام فى مصر.

اذا اراد الأهلي أن يفوز عليه أن يلعب بمهاجمين فى الصندوق الاول عمرو جمال والثانى جدو الذى يجب تواجد داخل أو بالقرب منها.

طريقة اللعب بوجود مهاجمين ومن خلفهما لاعب واحد قد تساهم فى مساعدة عبد الله السعيد على تقديم نفسه بصورة أفضل بعد أن عانى اللاعب من اللعب على الأطراف ووسط الملعب.

تحرر عبد الله السعيد ومواجهته للمرمي من عمق الملعب هو أفضل مكان للاعب القادم من النادي الإسماعيلي والذى لم يظهر امكاناته الحقيقية بعد.

قوة × ضعف

- يظل أحمد فتحي هو القائد الفعلي للأهلى وأهم أوراقه ويأتى من بعده جدو وعمرو جمال المهاجم الخطاف وهم أهم اسلحة الاهلى فى المباراة

- يبرز من فريق يانج أفريكانز جناحه ماريشو نجاسا بالإضافة إلى اجادة الفريق بالتسجيل من الكرات الثابتة وهو ما حدث فى مباراة الذهاب عن طريق رأس كانافارو.

- نقطة ضعف الأهلى الاساسية فى بطىء الدفاع والتعامل مع الكرات الهوائية وهى نقطة قوة المنافس.

- يظهر بوضوح ضعف فريق يانج افريكانز فى الدفاع وبالتحديد فى الظهير الأيمن والظهير الأيسر وسهولة مرواغة الظهيرين وهو ما يؤهل ظهيرين الأهلى المتقدمين لصناعة اللعب.

دفاع هزيل ليانج أفريكانز من على الأجناب

جملة فنية

يانج أفريكانز يعتمد فى كل كراته الثابتة على ارسالها إلى القائم " القريب " على أن يقوم كانافارو أو اللاعب رقم "7" ديديه فورتينى بالتحرك العرضى وسبق المدافع لتسديد الكرة وظهر هذا بوضوح ايضاً فى الهدف الذى خسر به الاهلي.

جملة يانج أفريكانز من "الركنيات"

التشكيل

حراسة المرمى : شريف إكرامى

ثلاثى الدفاع : رامي ربيعة محمد نجيب وائل جمعة

وسط الملعب : أحمد فتحي ، حسام عاشور ، شهاب الدين أحمد ، سيد معوض

الهجوم : عبد الله السعيد ، جدو ، عمرو جمال.

لمناقشة الكاتب فى التقرير عبر الفيس بوك اضغط هنا