الإسماعيلية - شريف عادل:

عبر البرازيلى ريكاردو المدير الفنى للإسماعيلى عن سعادته وذلك عقب صعود الإسماعيلي لدور الـ16 من بطولة كاس الإتحاد الأفريقى بعد الإطاحة بفريق إيتانشيتي بطل الكونغو بركلات الجزاء الترجيحية.

وقال ريكاردو فى تصريحات بعد نهاية المباراة أن الإسماعيلى صادفه سوء حظ كبير قبل مباراة العودة يتمثل في إصابة جميع المهاجمين.

وأضاف أثنين من المهاجمين تعرضوا للإصابة فى مباراة الذهاب وهم جون أنطوى وعصام على والمهاجم الثالث وهو محمد علاء تعرض للإصابة أثناء التدريبات وبالتالي دخلنا لقاء العودة بدون مهاجمين.

وواصل المدرب البرازيلى تصريحاته قائلاً بأن أداء الإسماعيلي تحسن نسبياً في الشوط الثاني من المباراة وشدد على أنه سيعمل على معالجة السلبيات التي ظهرت على أداء لاعبي الفريق خلال التدريبات المقبلة.

ويذكر أن الإسماعيلي تعادل في مباراتي الذهاب والعودة أمام فريق إيتانشيتي بطل الكونغو بدون أهداف ليتم الاحتكام لركلات الجزاء الترجيحية التى أسفرت عن فوز أصحاب الرداء الأصفر بنتيجة 4 / 3.