كتب - كريم رمزي:

سرد وائل جمعة مدافع الاهلي ومنتخب مصر كواليس اعلان إحدى شركات المياه الغازية والتي لعب فيه أدوار 13 شخصية مختلفة، والذي لاقى قبولا شديدا من الجماهير بعد ظهوره على موقع يوتيوب وقبل عرضه على شاشة التلفزيون.

وقال جمعة لـ "يالاكورة" في بداية سرده لكواليس الاعلان "فكرة الاعلان ان لاعب في منتخب مصر رغم انه لم ينجح في الوصول لكأس العالم، إلا ان الشركة الراعية ستمنح الفرصة للجماهير بمختلف اشكالها واعمارها لحضور كأس العالم في البرازيل".

وتابع "لم أكن أصدق هذا النجاح للإعلان وكنت مترددا جدا في تنفيذه ولكن المخرج والعاملين في الاعلان أقنعوني في النهاية، علما وانني طلبت فرصة أسبوعين للتفكير قبل اتخاذ القرار".

وأردف "لو محمد بركات هو من قام بهذه الفكرة على سبيل المثال، فكان سيبدو الامر عاديا خاصة وان بركات معروف عنه خفة الدم، ولكن لم تعتاد الناس على ظهوري بهذا الشكل في السابق، فكان الأمر بالنسبة لهم مفاجأة".

وكشف جمعة ان تصوير الاعلان استمر ليومين متتاليين، مشيرا ان منفذي "مكياج" الـ 13 شخصية كانا من اسبانيا، علما وان المخرج كان مصريا.

وأكمل "عندما كنت أدخل الكرفان – المكان المخصص لأعمال المكياج والملابس – ثم اخرج بإحدى الشخصيات الموجودة في الاعلان للتصوير في المكان المخصص، كان بعض العاملين لا يعرفوني، من شدة التغيير الذي حدث في شكلي".

وقال قائد الاهلي ان شخصية "شامل" الذي يظهر في أول الاعلان ويرتدي نظارة طبية كبيرة ويحمل كيسا بلاستيكيا، وأيضا شخصية الطبيب "خالد" هما أكثر شخصيتين استمتع بتأديتهما في الاعلان.

وأضاف "ابتسامتي اثناء تصوير شخصية الطبيب كانت طبيعية جدا، لأن التصوير كان في عيادة حقيقية وكان الطبيب يقف امامي، وكنت مستغربا لوجودي في مكانه بردائه الأبيض".

وفي ختام حديث أكد جمعة على سعادته بردود فعل الجماهير تجاه الاعلان، معتبرا الامر مفاجأة بالنسبة له، مشيرا ان بعض الناس قالوا له انهم حرصوا على مشاهدة الاعلان أكثر من مرة لإعجابهم بالفكرة.