كتب - هاني عز الدين:

عقد إبراهيم المعلم المرشح على مقعد رئيس النادي الأهلي في انتخابات مجلس إدارة النادي المقرر لها يومي 27 و28 مارس الجاري مؤتمراً صحفياً اليوم الثلاثاء أكد فيه أنه لن يقوم بالرد على بعض الشائعات التي تنال منه.

وكانت لجنة الحكماء بالنادي الأهلي قد أكدت دعمها لإبراهيم المعلم في انتخابات رئاسة النادي، وعلى رأسها طارق سليم وحسن حمدي - رئيس النادي الحالي - ومحمود الخطيب نائب رئيس النادي.

وتحدث المعلم في تصريحات خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده الثلاثاء قائلاً: "اختيار قائمتي جاء بعد دراسة، ولن يهدر حق أي فرد بالنادي ومستحقات جميع العاملين أمانة في أعناقنا."

وحول دعم محمود الخطيب لقائمته تحدث: "هو شرف كبير لي، أشكره على على الدعم، فهو قيمة كبيرة رياضياً وإدارياً ويكفي ما قاله عن صالح سليم: "لو لعب في أوروبا لنال نفس شهرة بيليه."

وأتبع: "لقد لعب عدد من رموز النادي دوراً كبيراً في اختيار أعضاء القائمة التي ستخوض الانتخابات."

وحول برنامجه الانتخابي تحدث المعلم: "سأقوم بالإعلان عن البرنامج يوم الجمعة المقبل في مؤتمر صحفي"، مؤكداً أن أهم بنود البرنامج التخطيط لعمل مشروع القرن وهو إنشاء فرع النادي بالشيخ زايد وتطويره بتخطيطه على طراز عالمي.

وأكد المعلم أن مجلس الإدارة الحالي يقف على أرض صلبة بعد النجاحات التي حققها مجلس الإدارة الحالي بقيادة حسن حمدي رئيس النادي.

لمشاهدة صور المؤتمر الصحفي للمعلم إضغط هنا