كتب – طارق طلعت:

قال أحمد حسام "ميدو" المدير الفني لفريق الزمالك أنه لم يكن أمامه بديلا عن الفوز أمام وادي دجلة في المباراة التي جرت بينهما الأربعاء ، مشددا على أنه كان خائفا على الثنائي الشاب يوسف أوباما ومصطفى فتحي.

وتمكن الزمالك من تحويل تأخره إلى فوز هام على وادي دجلة في المباراة المؤجلة من الجولة العاشرة بالدوري.

وقال ميدو في تصريحات لقناة النهار عقب المواجهة :" لم يكن لدينا بديلا عن الفوز ، الفريق واجه نتائج سيئة خلال الفترة الماضية لذلك كان يجب علينا أن نفوز في هذه المواجهة حتى نحافظ على حظوظنا في المنافسة".

وأضاف ميدو :" العناصر الموجود في قائمة الزمالك لهذه المباراة فرضت علينا اللعب بهذه الطريقة ، فريق وادي دجلة قوي لكن لديه دفاع ضعيف نسبيا وهو ما عملت عليه  من خلال الضغط على لاعبيه".

وعن أخطاء لاعبيه قال :" لدينا أخطاء في الكرات المقطوعة سواء في خط الوسط أو الدفاع ، اذا أردنا الصعود إلى الدورة الرباعية علينا أن نتلافى مثل هذه الأخطاء الساذجة وهو ما سنعمل عليه خلال الفترة المقبلة".

وفيما يخص الثنائي يوسف أوباما ومصطفى إبراهيم والذي دفع بهما ميدو ونجحا في تسجيل هدفا التعادل والفوز على الترتيب قال ميدو :" كنت خائف على الثنائي لكن كان يجب أن أخاطر لأني أريد الفوز ، لكني كنت اثق في قدرة الثنائي الشاب على تقديم مباراة جيدة".

واختتم المدرب الشاب :" علينا أن نطوي صفحة هذه المباراة والتفكير في مباراة حرس الحدود في الجولة المقبلة".