كتب - عبد القادر سعيد:

يعود من جديد النادي الأهلي إلى المغرب من أجل مواجهة محفوفة المخاطر مع الدفاع الحسني الجديدي المغربي في إياب ثمن نهائي دور الستة عشر الثاني ببطولة الكونفدرالية الإفريقية.

تقدم حذر

انتهى الشوط الأول من المواجهة ذات الـ180 دقيقة بالقاهرة بتقدم الأهلي بهدف نظيف عن طريق لاعبه عبد الله السعيد ليتميز بأفضلية جزئية عن صاحب الأرض في العودة.

ويحتاج الأهلي إلى التعادل بأي نتيجة أو حتى الخسارة بنتيجة (2-1) أو بفارق هدف بشرط ألا يكون بهدف نظيف للتأهل إلى المرحلة القادمة ودخول مجموعات الكونفدرالية.

الحلم الإفريقي

موسم الأهلي سينتهي مبكراً لأول مرة منذ سنوات لو خسر أمام الدفاع وانتهت مشاركته الإفريقية هذا الموسم عند هذا الحد، فلن يكون أمامه سوى مباريات الدوري المصري والمشاركة في الدورة الرباعية التي لم يتحدد بشأنها أي شيء حتى الأن.

غير ذلك يسعى الأهلي ليكون النادي المصري الأول الذي يفوز ببطولة الكونفدرالية بشكلها الجديد بعدما فشلت كل المحاولات المصرية في الوصول لللقب.

ذكريات مؤلمة

منذ أكثر من 4 أشهر تواجد الأهلي في المغرب حاملاً أحلاماً وردية في بطولة كأس العالم للأندية ووصلت هذه الأحلام لحد المنافسة والفوز باللقب في النهاية لأول مرة.

لكن اصطدمت الأحلام الوردية بفريق جوانزوا الذي هزم الأهلي ليخرجه من البطولة من أول مباراة ويجبره على خوض مواجهة على المركز الخامس والسادس، ليتلقى هزيمة جديد بخماسية من مونتيري المكسيكي.

الذكريات المؤلمة لم تتوقف عند هذا الحد، فتعد الأراضي المغربية هي أخر من لعب عليها النجم الأسطوري المعتزل للنادي الأهلي محمد أبو تريكة عندما خرج مصاباً بعد الشوط الاول من مباراة جوانزو لتكون هي أخر لحظاته في الملاعب قبل الإعتزال بشكل نهائي.

تفاصيل المباراة

الحدث: إياب دور الـ16 ببطولة الكونفدرالية الإفريقية

التاريخ: 26 إبريل 2014

التوقيت: 05:00 مساءً بتوقيت القاهرة

القناة الناقلة: قناة الأهلي