كتب - محمد يسري مرشد:

لم يكن الاشتباك الذى وقع بين أحمد حسام "ميدو" المدير الفنى للزمالك مع سعفان الصعير مدرب حراس الإسماعيلي هو الأول للمدير الفنى الشاب منذ توليه الإدارة الفنية للفريق الأبيض.

ووقع اشتباك بين "ميدو" وسعفان الصغير عقب هدف الدراويش فى الزمالك لتثار أزمة غير معتاد بين النادي الأصفر والأبيض اللذان يرتبطان بعلاقات تاريخية.

ويرصد يالاكورة خلال السطور القادمة ابرز المشادات التى كان بطلها "ميدو" بعد أن اصبح مديراً فنياً:

الهجوم على أبو تريكة

كان أبو تريكة هو أول من وجه إليه سهام ميدو النارية خلال برنامج "القاهرة اليوم" بسبب انتماء لاعب الأهلى السياسي.

واثار "ميدو" الجدل بالاتهامات التى وجهها للزميل السابق ليتلق بعد ذلك ميدو تحذيراً من مرتضى منصور عقب فوزه برئاسة نادي الزمالك بعدم الحديث فى السياسة .


تراشق مع مدرب دجلة والحضرى

المشادة الثانية المثيرة كانت عبر حساب مدو الشخصى على موقع التواصل الإجتماعي "توتير" ضد هشام زكريا المدير الفنى لوادي دجلة .

وانضم إلى الصراع عصام الحضرى حارس دجلة الذى حاول الرد على ما اعتبره " إهانة" من ميدو للاعبي فريقه ليتدخل رئيسا الزمالك ودجلة فى الصراع قبل أن ينتهى.


اقتحام وسب عاشور الأدهم

المحطة الثالثة من سلسلة هجوم ميدو كان ضحيته عاشور الأدهم الذى قال إن ميدو زميله السابق بالزمالك قد سبه أثناء مباراة الأخير مع المصرى .

واقتحم ميدو ملعب السويس ليذهب إلى الأدهم ، وتسبب موقف ميدو فى ايقافه من قبل لجنة المسابقات.

أولترا أهلاوى

فصل أخر من الاشتباك كان مع مجموعة "أولترا أهلاوى" بتصريحات مضادة من المدير الفنى للزمالك عقب مباراة  الزمالك وكابوسكورب الإنجولي.

ميدو هاجم المجموعة وطالب باتخاذ اجراءات ضد افراد المجموعة مهاجماً الإتحاد الأفريقي فى تعليقه على مباراة السوبر الأفريقي.

الرد على منتقدي "الشيشة"

رد "ميدو" المدير الفنى للزمالك منتقديه على الصورة المنتشرة له وهو "يدخن" الشيشة عبر حسابه الشخصى على موقع التواصل الإجتماعي "تويتر" بالهجوم على منتقديه.

وانتشرت صورة لميدو وهو يدخن الشيشة فى معسكر الزمالك فى أنجولا اثناء تواجد الفريق الأبيض لمواجهة فريق كابوسكورب الأنجولي.

إشارة الذبح سبب المشادة

وكانت النهاية دخول ميدو فى مشادة مع سعفان الصغير مدرب حراس الإسماعيلي تراشق خلالها الطرفان.

وفسر سعفان الصغير سبب المشادة بإشارة ميدو له بـ" الذبح" فيما رد اتهم المدير الفنى للزمالك مدرب الإسماعيلي بالتجاوز والسب دون مبرر.

ويبقى فى النهاية نشير إلى أن اربع من مباريات الزمالك فى عهد ميدو شهدت مشادات واشتباكات  ، فبالإضافة إلى مباراتى المصرى والإسماعيلي التى خسرها الفريق الأبيض وانتهت بأحداث مؤسفة فإن مباراتى طلائع الجيش واتحاد الشرطة التى تعادل فيهما الزمالك انتهت بأحداث مماثلة.