كتب – عبد القادر سعيد:

الممثل المصري العالمي عمر شريف لا يتردد في تكرار التعبير عن حبه وامتنانه لفريق هال سيتي الإنجليزي الذي بدأت قصة عشقه معه منذ عام 1966 ولازالت القصة مستمرة.

حوار أجرته شبكة "BT" مع الممثل العالمي كرر خلاله عبارات الحب لكرة القدم ولفريق النمور الذي يستعد لخوض نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم.

وكشف الشريف عن أن الممثل الإنجليزي توم كورتيناي هو سبب عشقه لنادي هال سيتي حيث ظل الأخير يقُص على عمر أشياء عن نادي النمور وأخبره بكل شيء يتعلق به حتى صار النجم المصري أحد أكبر مشجعيه من المشاهير.

وعن صديقه الإنجليزي المتسبب في عشقه لهال قال عمر الشريف: " أحب توم كورتيناي، لم أره منذ فترة طويلة، أتمنى أن نلتقي في ملعب ويمبلي بنهائي كأس الاتحاد الإنجليزي".

أما كورتيناي ففضل أن يروي بنفسه قصة عشق الشريف لهال التي بدأت في باريس حيث يقول: "كنا نتقاسم شقة معاً أثناء تصوير فيلم –ليلة الجنرالات- في عام 1966، كنا حريصين على معرفة نتائج المباريات وأعطينا رقم مدير الإنتاج لخدمة نتائج المباريات لإعلامنا بنتائج هال سيتي باستمرار".

وأضاف الممثل الإنجليزي الكبير قائلاً: "لقد نجحت في إخبار عمر الشريف كل شيء عن فريق هال سيتي، أما هو فعلمني لعبة تكوين الكلمات".

يذكر ان فريق هال سيتي مملوك لرجل الأعمال المصري عاصم علام، ويلعب بين صفوفه اللاعب الدولي المصري أحمد المحمدي، كما لعب له من قبل ثلاثة مصريين أخرين هم عمرو زكي وأحمد فتحي ومحمد ناجي "جدو".

وواصل كورتيناي روايته عن قصة حب الشريف وهال سيتي ونقل عنه حديثه أثناء نيله الدكتوراه الفخرية بحفل في جامعة هال.

وصرح عمل في حفل نيله الدكتواره بجامعة هال قائلاً: "في الحقيقة أحب كرة القدم من حبي للكرة الإنجليزية، لقد درست في مدارس إنجليزية وأحب لعبة الكريكيت أيضاً".


وأضاف النجم المصري الذي وصفته "BT" بأسطورة الشاشة الفضية قائلاً: "مازال لدي أصدقاء من إنجلترا أذهب معهم لمشاهدة مباريات كرة القدم حتى الأن".

وواصل الممثل المصري الفائز بثلاثة جوائز جولدن جلوب قائلاً: "كنت جيداً في كرة القدم، في الواقع لم أكن رائعاً، لكني كنت أدافع بشكل جيد وأمنع المنافسين من تسجيل الأهداف، كنت أحب ألعب في الجانب الأيمن أيضاً".

وأنهى عمر الشريف تصريحاته بتويجه رسالة للاعبي هال سيتي قائلاً: "اسمعوا يا أصدقائي، أنتم هنا في مكان رائع، لا يمكنكم العثور على مكان أفضل من هذا في العالم".