كتب - محمد يسري مرشد:

أصل الأهلى عقدته للأندية التونسية للعام الرابع على التوالي وذلك عقب أن تعادل مع النجم الساحلي 1-1 فى ثانى مبارياته ببطولة الكونفيدرالية.

ولم يخسر الأهلى من أي فريق تونسي منذ عام 2011 حيث تعادل مع الترجي فى القاهرة وفاز عليه فى تونس بنهائى دورى أبطال افريقيا 2012 وتعادل مع البنرزتى فى تونس وفاز عليه فى القاهرة فى دور الـ 16 من النسخة الماضية ببطولة دورى أبطال افريقيا وفاز على الصفاقسي بمباراة السوبر فبراير الماضى.

بمباراة الأهلى والنجم شهدت رقمين للأهلى بعد أن تلقى أول هدف فى تاريخه من الساحلي التونسي فى سوسه وكان عمر جمال صاحب أول أهداف الأهلى ايضاً للأحمر القاهرى فى شقيقه التونسي.

ونجح الأهلي فى تسجل هدف من فرصتين فقط لاحت له ، الأولى كانت رأسية لجدو فى الشوط الأول والثانية سجل منها عمرو جمال الهدف والذى احتفل بعده بإخراج "لسانه" لجماهير الضيف فيما أهدر النجم 3 فرص مؤكدة كان اخرطها رأسية للموهيبي تصدت لها عارضة إكرامي.


وكانت خسارة الأهلى فى المباراة سقوط محمد ناجي "جدو" مصاباً بقطع فى الرباط الصليبي ليفقده الفريق الأحمر حتى نهاية الموسم بجوار عبد الله السعيد.

لمشاهدة هدف النجم الساحلي اضغط هنا

لمشاهدة فرصة الأهلى فى الشوط الأول اضغط هنا

لمشاهدة إصابة جدو اضغط هنا

لمشاهدة هدف عمرو جمال واحتفاله اضغط هنا

لمشاهدة فرصة النجم اضغط هنا