كتب - كريم رمزي:

بعد انتهاء الجولة الثانية من الدورة الرباعية، بات الاهلي وسموحة المتنافسين الوحيدين على لقب الدوري لموسم 2013-2014، فيما يتبقى للزمالك وبتروجيت المنافسة على بطاقة الكونفيدرالية الافريقية.

فوز الأهلي على بتروجيت برباعية نظيفة، وفوز سموحة على الزمالك 2-1، حسم شكل المنافسة في الجولة الاخيرة المقرر لها الاثنين المقبل.

الأهلي بات متصدرا للمجموعة بست نقاط وبفارق الاهداف عن سموحة صاحب المركز الثاني، فيما يتذيل الزمالك وبتروجيت المجموعة بلا نقاط.

وفيما يلي الموقف كاملا قبل الجولة الاخيرة:

-الأهلي يواجه سموحة الاثنين على لقب الدوري، وفوز اي من الفريقين بالمباراة يمنحه اللقب بتسع نقاط كاملة.

-يتم الاحتكام لنتائج المواجهات المباشرة اذا تعادل فريقين في النقاط، واذا كانت النتيجة المباشرة بين الفريقين هي التعادل يتم الاحتكام لفارق الاهداف، اي ان تعادل الاهلي مع سموحة المباراة المقبلة يمنح الاهلي لقب البطولة حيث ان له 5 أهداف وعليه 0 بفارق 5 أهداف، فيما يملك سموحة 6 أهداف وعليه 2 بفارق 4 أهداف.

- الأهلي وسموحة ضمنا التأهل عن مصر لدوري أبطال افريقيا الموسم المقبل بغض النظر عن نتيجة مباراتهما بعد ان ضمنا المركزي الاول والثاني في الدورة الرباعية.

-الفائز من مباراة الزمالك وبتروجيت يضمن مباشرة بطاقة لبطولة الكونفيدرالية الافريقية، واذا تعادل الفريقين فسيحصل الزمالك على البطاقة بفارق الاهداف.

-صاحب المركز الرابع في الدورة الرباعية لن يضمن اي بطاقة في بطولتي افريقيا، لان البطاقة الثانية لمصر في الكونفيدرالية ستذهب للفائز ببطولة كأس مصر.