كتب - محمد يسري مرشد:

قاد فتحي مبروك شباب الأهلى للتتويج ببطولة الدورى الممتاز بعد موسم عصيب على النادي الأحمر وجماهيره.

مواجهة سموحة لم تكن بالسهلة بل كاد الفريق السكندري يسجل فى أكثر من مناسبة عن طريق أخطر لاعبيه هانى العجيزى.

المباراة شهدت قرارين تحكمين مثيرين للجدل الأول كان هجمة خطيرة لكريم بامبو أوقفها حامل الراية أحمد أبو الرجال بداعي التسلل وأظهرت الإعادة أن بامبو لم يكن متواجداً من الأساس وقت لعب الكرة فى نصف ملعب سموحة.

القرار الثانى كان ضربة جزاء طالب الجهاز الفنى ولاعبي سموحة بإحتسابها بعد احتكاك بين صبري رحيل وعلاء علي.

وحضر المباراة ثنائى الأهلى ، العائد حسام غالي  والمصاب محمد ناجي جدو.

اللقطة الأصعب فى المباراة كانت تعرض محمد نجيب للإصابة فى الرأس ليتم نقله بواسطة سيارة الاسعاف إلى مستشفى المقاولون العرب.

لمشاهدة 30 فيديو لابرز لقطات المباراة اضغط هنا