كتب- أيمن جيلبرتو:

أكد مرتضي منصور رئيس نادي الزمالك أن مهاجم طلائع الجيش ويليام جيبور أصبح على قوة النادي وينتظر عودته للقاهرة من أجل الأعلان رسميا عن الصفقة، مشيرا في الوقت ذاته الي أن محمد محمود عواد حارس الاسماعيلي ومدافع الاتحاد علي جبر اقتربوا من الانضمام للزمالك.

وأشار منصور في تصريحاته لقناة أون تي في "كما اكدت، كل ما حلمت به جماهير الزمالك من لاعبين تم التعاقد معهم، وسيكون هناك مؤتمر صحفي يتم الاعلان فيه عن كل تلك الصفقات".

وتابع "انهينا كافة الأمور بشأن جيبور، ننتظر عودته من الخارج، وفيما يخص أحمد صبري فهناك أزمة صغيرة كون رئيس نادي الحرس تحدث معي عن كونه أهلاوي فكيف يبيع له صبري".

وأكمل "هذا أمر غير مقبول، سأجتمع مع قيادات القوات المسلحة من أجل وضع حد لهذا الأمر وانهاء التعاقد مع اللاعب، وفيما يخص علي جبر مدافع الاتحاد السكندري اقترب هو الأخر من الإنضمام للزمالك بعد الاتفاق مع رئيس ناديه".

ووفقا لمراسل "يالاكورة" بنادي الزمالك فإن مرتضي منصور قد أكد على أن الاثنين سيشهد حصول النادي على الاستغناء الخاص بعلي جبر، حيث تم الاتفاق على انضمام اللاعب للزمالك لمدة 3 مواسم.

وتحدث مرتضي عن انضمام عواد للزمالك قائلا "هناك مفاوضات مع مسؤولي الاسماعيلي بشأن التعاقد مع الحارس مثلما حدث مع صالح موسي مدافع الاسماعيلي".

وكان مصدر مسؤول بنادي الزمالك رفض الكشف عن اسمه قد صرح لمراسل "يالاكورة" بأن مجلس إدارة النادي الأبيض اتفق مع عواد على كافة الأمور بعد أن حصل الحارس على الضوء الأخضر من إدارة الإسماعيلي للجلوس مع مسؤولي الزمالك، ولم يوقع الحارس على أي عقود منتظرا نهاية المفاوضات مع الإسماعيلي.

وأشار المصدر بأن هناك اتجاه داخل مجلس الإدارة بعرض منصب إدارة لعبدالواحد السيد حارس مرمي الفريق مقابل الإعتزال أو الموافقة على رحيلة في حالة وجود عرض مناسب.

وحول ذلك علق منصور في تصريحاته "لن اتحدث عن رحيل لاعبين، في النهاية تلك الأمور خاصة بالمدير الفني للفريق أحمد حسام ميدو".

واختتم تصريحاته "جماهير الزمالك ستكون حاضرة لمباريات الفريق الإفريقية في الاسكندرية".