كتب - محمد الفرماوي:

قرر النادي المصري حرمان طارق سليمان المدرب العام السابق للفريق من تولي أي مناصب بالنادي مدى الحياة، مستنكرا في الوقت ذاته تصرفات الزمالك بالتعاقد معه دون الحصول على إذن من إدارة المصري.

وكان الزمالك أعلن تعاقده مع طارق سليمان لتولي مهمة المدرب العام ضمن جهاز حسام حسن.

واستنكر مجلس إدارة المصري في بيان نشره على موقعه الالكتروني، تصرفات مجلس الزمالك، موضحا أنه كان يجب عليه الحصول على إذن بالتعاقد مع سليمان، حرصاً على العلاقات الطيبة التي تجمع بين ادراة الناديين.

كما قرر النادي المصري حرمان طارق سليمان من تولي أية مناصب داخل النادي مدى الحياة، معتبرا أنه خان ثقة المجلس الذي فوجئ بقرار رحيله فجأة بدون أية مقدمات وبدون أن يبلغ مجلس ادارة المصري بقراره.

وأشار البيان، أن مجلس المصري وضع ثقة كبيرة في طارق سليمان منذ اللحظة الأولى لتوليه المسئولية في مايو الماضي، حيث كان له الدور الأكبر في التعاقد مع عدد كبير من الصفقات التى أبرمها المصري خلال فترة الانتقالات الحالية.

وتابع "سليمان قابل قرار مجلس ادارة المصري بالتعاقد مع طارق يحيى كمدير فني للفريق بالكثير من الترحاب ولم يعترض سليمان على قرار تعيينه مدرباً عاماً في الجهاز المعاون لطارق يحيى".

وختم البيان مؤكدا أن النادي لا يقف على أحد سواء كان لاعباً أو مدرباً أو مديراً فنياً.